الشرطة المصرية تقبض على 32 اريتريا متسللا

منشور 21 آذار / مارس 2010 - 12:38

قالت مصادر أمنية يوم الاحد ان الشرطة المصرية ألقت القبض على 32 اريتريا دخلوا البلاد بطريقة غير مشروعة قاصدين الوصول الى اسرائيل.

وذكر مصدر أن سفينة شحن قادمة من ميناء سوداني نقلتهم في قوارب أنزلتهم بدورها في مدينة رأس غارب في محافظة البحر الاحمر تحت جنح الظلام مساء يوم السبت.

وأضاف أنهم قالوا ان قبطان السفينة أبلغهم على غير الحقيقة لدى انزالهم بأنهم قريبون من ساحل سيناء التي كانوا يعتزمون قطعها للوصول الى الحدود مع اسرائيل.

وتابع أنهم طلبوا حضور ممثل للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين وهددوا بالاضراب عن الطعام ان لم يحضر.

وقال المصدر ان من بين المقبوض عليهم ثلاث نساء احداهن حامل وان أعمارهم تتراوح بين 21 و35 عاما.

وسقط عدد من الاريتريين قتلى برصاص الشرطة المصرية من بين عشرات المهاجرين الافارقة الذين قتلوا خلال العامين المنصرمين خلال محاولات تسلل الى اسرائيل عبر الحدود الدولية.

وتطالب منظمات دولية لمراقبة حقوق الانسان بالتحقيق في قتل المهاجرين لكن مصر تقول ان الشرطة تحذرهم من اجتياز خط الحدود قبل اطلاق النار عليهم.

وأعادت مصر مئات المهاجرين الاريتريين الى بلادهم رغم اعتراض الامم المتحدة التي قالت انها تخشى تعرضهم للسجن أو التعذيب.

وقالت مصادر قضائية في مدينة رأس غارب التي تبعد عن المدخل الجنوبي لقناة السويس نحو 100 كيلومتر ان النيابة العامة التي حققت يوم الاحد مع الاريتريين ستحيلهم لمحاكمة عسكرية جرت العادة على أن تحكم بسجن المهاجر الذي يدخل من الحدود الدولية للبلاد بطريقة غير مشروعة لمدة عام.

مواضيع ممكن أن تعجبك