العادلي: مؤامرة كبرى تعرضت لها مصر

منشور 28 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 01:37
وزير الداخلية المصري الأسبق حبيب العادلي
وزير الداخلية المصري الأسبق حبيب العادلي

أكد وزير الداخلية المصري الأسبق حبيب العادلي، أن مؤامرة كبرى تعرضت لها مصر، هدفت لإسقاط النظام وتولي الإخوان السلطة.

وقال العادلي أمام محكمة جنايات القاهرة: الهدف من المؤامرة هو التسلل عبر الحدود المصرية من خلال الأنفاق بصورة مستمرة، لما نسميها في الأمن خلايا نائمة تستخدم في توقيت محدد، وفي أحداث يومي 28 و29 يناير، تم استخدمها.

وأضاف: "التوجيهات صدرت مني شخصيا بعدم استخدام السلاح واستخدام القنابل المسيلة للدموع فقط، وقنابل الصوت أثناء المظاهرات التي كنا نعتبرها مظاهرة عادية ولكنها كانت مفاجأة من مؤامرة إرهابية على البلاد".

وجاءت إفادة العادلي في إعادة محاكمة المتهمين، بعدما ألغت محكمة النقض في نوفمبر الماضي الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات بـ"إعدام كل من الرئيس الأسبق محمد مرسي، ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية، ونائبه رشاد البيومي، ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد، ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل، والقيادي الإخواني عصام العريان، ومعاقبة 20 متهما آخرين بالسجن المؤبد"، وقررت إعادة محاكمتهم.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك