الفرنسي الهارب من سجنه بطائرة هليكوبتر "في طريقه لاسرائيل"

منشور 03 تمّوز / يوليو 2018 - 01:02
السجين الفرنسي من أصل جزائري، رضوان فايد
السجين الفرنسي من أصل جزائري، رضوان فايد

قالت تقارير إعلامية إن السجين الفرنسي من أصل جزائري، رضوان فايد، الذي تمكن من الهروب الأحد من سجنه على الطريقة “الهوليودية”، قد يكون “متنكر في زي يهودي أرثوذكسي وفي طريقه لإسرائيل”، بحسب محققين.

ونقلت صحيفة “إيفنينغ ستاندرد” اللندنية عن مصادر في باريس أن “فايد لن يستطيع البقاء في حالة فرار في أوروبا، فيما ستكون إسرائيل وجهة سهلة له بسبب علاقاته مع جماعات إسرائيلية”.

تعلم استعمال السلاح على يد جندي إسرائيلي

وقالت الصحيفة إن فايد، الذي يتحدث العبرية، كان عبّر في مذكراته، التي نشرها في 2010 عن رغبته في العيش في إسرائيل، وأن التنكر في زي يهودي أرثوذكسي، ستكون الطريقة المثلى للفرار من الشرطة، وكشف أنه تعلم استعمال السلاح على يد جندي إسرائيلي.

وذكرت أن فايد عندما تمكن من الهروب، في 2013 من سجن سيكويدان بشمال فرنسا، سعى للحصول على وثائق مزورة للوصول إلى إسرائيل، لكن تم اعتقاله في فندق في فرنسا بعد ثلاثة أسابيع من فراره.

وتمكن رضوان فايد، من الهروب أول أمس الأحد من سجنه بعد اقتحام السجن الذي كان موجودا فيه بطائرة هيليكوبتر كان على متنها أشخاص مدججون بالسلاح، دخلوا إلى العنبر الذي كان يقبع به، وأخرجوه منه، واصطحبوه إلى متن الطائرة دون تسجيل أي إصابات ودون احتجاز أي شخص على مستوى السجن الموجود على مستوى منطقة سان إي مارن.

وقالت تقارير إعلامية فرنسية إن طائرة هيليكوبتر حطت بساحة السجن في حدود الساعة الحادية عشرة والنصف تقريبا، نزل منها ثلاثة أشخاص مدججين بالسلاح، واقتحموا السجن من أجل تهريب السجين رضوان فايد الذي كان يقضي عقوبة بالسجن لمدة 25 سنة، بسبب الحكم عليه في عدة قضايا اعتداء وسرقة، وأن الرجال المسلحين أخذوا معهم السجين وامتطوا طائرة الهيليكوبتر التي حلقت مبتعدة عن السجن، مشيرة إلى أن العملية تمت دون إراقة دماء، ولا حتى دون عملية احتجاز لرهائن.

وقالت إذاعة «أر تي آل» الفرنسية إن طائرة الهيليكوبتر التي استعملت لتهريب فايد تم العثور عليها في منطقة غوناس التابعة لإقليم فال دواز، وأنه بعد التحقيق مع قائدها أكد أنه لا دخل له في عملية تهريب السجين، وأنه هو نفسه تعرض إلى اختطاف من طرف المسلحين الذين أجبروه على مساعدتهم في إنجاز هذه العملية على الطريقة الهوليودية.

وقد سارعت السلطات الأمنية الفرنسية إلى إطلاق عملية بحث وتحر للوصول إلى السجين الهارب، إذ تم فتح تحقيق على مستوى محكمة باريس حول قضية تهريب سجين عن طريق عصابة منظمة.

جدير بالذكر أن السجين رضوان فايد البالغ من العمر 46 عامًا سبق له الهروب سنة 2013 من سجن سيكويدان في شمال البلاد، باستخدام متفجرات، لتتمكن قوات الأمن الفرنسية من إلقاء القبض عليه بعد أسبوعين من فراره.

وحكم على فايد بالسجن النافذ لمدة 25 عاما، بسبب ضلوعه في عملية سرقة تم إحباطها في مايو/ أيار 2010، والتي سقطت فيها شرطية، واعتبر رضوان فايد قائد عملية السرقة هذه.

وأمضى فايد عشر سنوات في السجن حتى عام 2009 عندما أفرجت السلطات عنه ووضعته قيد المراقبة ثم أقنع مراقبيه بأنه تغير. وزادت شهرته منذ ذلك الحين بعد ظهوره في عدة برامج تلفزيونية وإصداره كتبا تحكي عن تاريخه وتحوله إلى مجرم في ضواحي باريس.(القدس العربي)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك