القاعدة يقر باعتقال الزهراني في السعودية

منشور 12 آب / أغسطس 2004 - 02:00

أقر تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية باعتقال أحد أبرز أعضائها في المملكة ، وذلك في بيان نشر على مواقع إسلامية على الإنترنت.  

وجاء في البيان الذي نشر على موقع (صوت الجهاد) الإسلامي " إن الحكومة السعودية اعتقلت يوم الخميس الماضي المجاهد : أبا سلمان فارس بن أحمد الزهراني - أحد المطلوبين في قائمة الستة والعشرين ، بعد أن انتقل إلى جنوب الجزيرة ؛ ليتواصل مع بعض معارفه " . وأضاف : " إن الزهراني ثبت على مبدئه ، ولم يتنازل أو يقبل المساومة فيه ، ولم يسلِّم نفسه باختياره إلى عدو الله ، بالرغم من العروض التي تلقَّاها من الطواغيت وأذنابهم وعملائهم ، منذ أعلن اسمه في قائمة المطلوبين ، حتى مهلة العفو الأخيرة". وأوضح البيان : " لنا في السجون إخوان كثر من المجاهدين الصادقين ، والعلماء الربانيين ، ومن حقِّهم علينا الدعاء لهم في كل وقت ، والإعداد ما استطعنا لتخليصهم من الأسر ". يشار ، إلى أن فارس الزهراني هو أحد الإسلاميين المدرجين على قائمة الـ 26 ، التي نشرتها السلطات السعودية في كانون الاول/ديسمبر 2003. وقد جاء اعتقال الزهراني ، بعد شهر ونصف الشهر على مقتل عبد العزيز المقرن ، زعيم تنظيم القاعدة في الجزيرة العربية، إثر سلسلة اعتداءات ضد غربيين. هذا ، وتتهم السلطات السعودية هؤلاء الناشطين ، الذين ينتمون إلى تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن بالضلوع في موجة الاعتداءات ، التي أوقعت منذ ايار/مايو 2003 حوالي تسعين قتيلا ، ومئات الجرحى في المملكة.

مواضيع ممكن أن تعجبك