القوات الاميركية تطلق سراح مساعد للصدر بعد ساعات من اعتقاله

منشور 13 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

اطلقت القوات الاميركية سراح حازم الاعرجي، ابرز مساعدي الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، وذلك بعد خمس ساعات من اعتقاله بينما كان يحضر مؤتمرا لزعماء العشائر في بغداد. 

وقال الاعرجي الذي يدير مكتب الشهيد الصدر في بغداد بعيد اطلاق سراحه "اقتادوني الى المطار والان أطلقوا سراحي..قالوا انهم ظنوا أنني شخص آخر". 

وأضاف أنه تم استجوابه خلال الساعات الخمس التي قضاها في مطار بغداد الدولي وهو قاعدة أمريكية كبيرة احتجزت فيها القوات الاميركية كثيرا من المعتقلين البارزين فيما يتصل بمسائل أمنية. 

ولم يصدر تعليق فوري عن المسؤولين الاميركيين عن سبب احتجازه. 

وصدر أمر باعتقال الصدر الذي قال قادة عسكريون أميركيون انهم يعتزمون إما اعتقاله أو قتله. 

واقتيد الاعرجي في البداية الى دور علوي بالفندق لاستجوابه قبل نقله من المجمع في سيارة أميركية مدرعة فيما أدان شيوخ عشائر شيعة اعتقاله. 

وقاد الصدر مواجهات عنيفة للشيعة في بعض المناطق من بغداد وفي أنحاء جنوب العراق على مدار الايام العشرة الماضية. 

وسيطرت ميليشيا جيش المهدي الموالية له على عدة بلدات لفترة وجيزة وتفيد تقارير بأنها لا تزال مسيطرة على أجزاء من مدينتي كربلاء والنجف.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك