المجالس المحلية في درعا تطرح شروطها لفتح معبر نصيب

منشور 03 تشرين الأوّل / أكتوبر 2017 - 10:03
ثمانية شروط لفتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن
ثمانية شروط لفتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن

أصدرت مجموعة من المجالس المحلية في محافظة درعا بياناً احتوى على جملة من الشروط لإعادة فتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن.

وذكرت المجالس في البيان أنه "انطلاقاً من مبادئ التمسك بكل ثوابت الثورة نؤكد لأهلنا أننا ضد أي محاولة لإعادة تصنيع النظام في المناطق المحررة وموقفنا واضح وثابت تجاه فتح المعبر".

ولفت البيان إلى أن الشروط هي إنهاء ملف المعتقلين من خلال الإفراج الكامل عنهم بضمانات دولية، ورفع علم الثورة على المعبر، والإشراف الكامل على إدارته من قبل مجلس محافظة درعا الحرة، وله توكل مهام التعينات للموظفين من ذوي الخبرة، واعتبار المعبر نافذة للاستيراد والتصدير بين الحكومة الأردنية والإدارة المدنية.

وأضاف البيان أن من ضمن الشروط أيضاً إدخال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحررة في الغوطة والجنوب الدمشقي منوهاً بأن استفادة النظام من المعبر مرهونة باستفادة المناطق الواقعة خارج سيطرته من المعابر في المحافظات السورية.

وشدد البيان على ضرورة عودة كافة المهجرين إلى قراهم ومدنهم بعد انسحاب النظام منها، ورفض أي وجود له أو لروسيا في المعبر، كما أنه على الدولة الصديقة للشعب السوري التعهد بحماية المعبر من انتهاكات النظام وحلفائه.

ووقَّع على البيان كلٌّ من المجلس المحلي لمدينة جاسم ومدينة نوى وإنخل والحارة بالإضافة لمحلي قرية نمر.

يشار إلى أن قائد فصيل "فرقة فلوجة حوران" التابع للجيش السوري الحر "رائد الراضي" أفاد لصحيفة الغد الأردنية أنه تم تعليق المفاوضات منذ يوم الخميس الماضي مع الجانب الأردني بانتظار الرد من كامل أطياف المعارضة المسلحة والمدنية حول المقترح المقدم من الحكومة الأردنية لإعادة فتح المعبر.

ثمانية شروط لفتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك