المخابرات العراقية تتهم منظمة بدر بالوقوف وراء التفجيرات الاخيرة

منشور 08 نيسان / أبريل 2009 - 10:37
تفيد الانباء الواردة من العراق ونقلا ً عن مصدر في جهاز المخابرات العراقية قوله إن الاجهزة المختصة لديها أدلة على أن من يقف وراء موجة التفجيرات الأخيرة التي شهدتها بغداد هي منظمة بدر التابعة للمجلس الإسلامي الأعلى.

وأضاف المصدر أن السلطات المعنية تلقت معلومات استخبارية قبل عشرة أيام بأن عناصر المنظمة ربما زرعوا عبوات ناسفة في مناطق مختلفة من بغداد لإيصال رسالة مفادها أن حكومة نوري المالكي لم تنجح في بسط الأمن والاستقرار في العاصمة، كما يصرح مسؤولوها.

ولم يحدد المصدر التفجيرات ومن المرجح ان تكون تلك التي ضربت بغداد قبل يومين حيث انفجرت 6 سيارات مفخخة اسفرت عن مصرع واصابة العشرات


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك