المرجع الحائري يشن هجوما على السعودية بسبب قضية النمر

منشور 07 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 12:42

شن المرجع الديني الإيراني كاظم الحسيني الحائري ، هجوما عنيفا على النظام السعودي، وذلك بسبب مصادقة المحكمة العليا في السعودية على قرار إعدام الشيخ نمر باقر النمر.

 

وفي بيان صدر عن الحائري الذي يعدّ أحد مراجع التقليد الكبار في الوسط الشيعي، رأى فيه أن السعودية تورطت في "مشاريع سياسية فاشلة، ومؤامرات في حقل النفط غير ناضجة، وحروب خاسرة تلطّخت فيها يد أمرائهم بدماء المسلمين، وتخريب ديارهم في اليمن والبحرين وسوريا والعراق وغيرها، بالتدخّل العسكريّ المباشر، أو بتبنّيهم ودعمهم المنظّمات الإرهابيّة بالمال والسلاح، كتنظيم داعش وغيره".

 

وقال الحائري الذي أوصى المرجع الشيعي محمد مقتدى الصدر الذي اغتاله النظام العراقي، أتباعه بتقليده في حال اغتياله، إن كل ما سبق "وضع البلاد على هاوية التدهور الاقتصاديّ لما تشهده المملكة الآن من التقشّف وانخفاض قيمة الاحتياطي من النقد الأجنبيّ، والانهيار الأمنيّ لما تعانيه حاليّا من الفلتان والتسيّب الأمنيّ، مثل نموّ التيارات المتطرفة على أراضيها، وعجز الجهاز الأمنيّ عن إيقاف بادرة التفجيرات الإرهابيّة التي عمّت مناطق مختلفة في المملكة في وقت قريب".

 

وحذر الحائري في بيانه من أن إعدام النمر "سيدخل السعودية في أزمة حادة كبيرة، في وقت لم تجفّ فيه بعدُ دماءُ الآلاف من حجيج بيت اللّه الحرام الذين قُتلوا في بيت اللّه الحرام والمشاعر المقدّسة في ظرف وُجّهت فيه أصابع الاتّهام والتقصير إلى قوى الأمن السعوديّ".

 

ودعا المرجع الشيعي في نهاية بيانه أحرار العالم إلى "العمل الجادّ على إنقاذ الشيخ ممّا يهدّده من المخاطر"، منبها آل سعود إلى "ضرورة التريّث والتعقّل تجاه هذا القرار".

مواضيع ممكن أن تعجبك