الهاشمي يبرأ سورية من التفجيرات الاخيرة

منشور 28 كانون الأوّل / ديسمبر 2009 - 06:29
قال طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي أن بلاده حريصة على علاقات متطورة مع سورية وترفض التهم الموجهة لها بشأن التفجيرات الإرهابية التي حصلت في العراق مؤخرا والتي أعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عنها

وأضاف الهاشمي في تصريحات قبيل مغادرته الدوحة أن تدهور العلاقات مع أي دولة من دول الجوار ليس في مصلحة العراق موضحا إن مجلس الرئاسة العراقية لم يتسلم حتى الآن أي تقارير نهائية من اللجان المهنية التي كلفت بالتحقيق بهذه الجرائم

وأضاف الهاشمي إن العراق حريص جدا على علاقات متطورة مع سورية رافضا التهم المنسوبة إليها أو إلى أي طرف آخر بشأن التفجيرات دون أي دليل وحول مباحثاته مع أمير دولة قطر وولي عهده خلال اليومين الماضيين قال الهاشمي إن المباحثات تناولت الأوضاع الداخلية في العراق وسبل مساعدة العراق على تطبيع علاقاته مع دول مجلس التعاون الخليجي وحل الملفات العالقة ومواجهة التحديات التي لا تزال تواجه العراق حتى هذه اللحظة ولاسيما التحديات الأمنية والسياسية والاقتصادية التي تتخطى إمكانيات العراق على مواجهتها معربا عن أمله في زيادة دعم الدول العربية للعراق لتجاوز هذه التحديات

وأشار الهاشمي إلى رغبة العراق وتطلعه لممارسة دوره في محيطه العربي والإقليمي من خلال التنسيق والمشاورات مع جميع الدول العربية بشفافية وصراحة وحرية والعمل على حل الملفات العالقة وتقريب وجهات النظر وإنهاء أي قطيعة


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك