الهند ترفض الدخول في مفاوضات مع باكستان خارج إطار "مياه السند"

منشور 22 آذار / مارس 2017 - 12:33
نيودلهي ترفض إجراء أية مفاوضات خارج إطار معاهدة مياه السند
نيودلهي ترفض إجراء أية مفاوضات خارج إطار معاهدة مياه السند

أعلنت الحكومة الهندية، الأربعاء، رفضها الدخول في مفاوضات مع باكستان، خارج إطار “اتفاقية مياه السند” المتعلقة بتقاسم مياه الأنهار المشتركة بين البلدين النووين.

وذكرت صحف هندية، نقلاً عن مصادر في الحكومة، أن نيودلهي ترفض إجراء أية مفاوضات خارج إطار معاهدة مياه السند التي وقعها البلدان عام 1960.

والتقى مفاوضون من البلدين، في العاصمة إسلام أباد ومدينة لاهور الباكستانيتين، خلال اليومين الماضيين، لمناقشة ثلاث مشاريع اقترحتها نيودلهي، على نهر “تشناب” المشترك بين البلدين، فيما تعارضها إسلام أباد.

وفي وقت لاحق، نقلت وسائل إعلام باكستانية عن وزير المياه والطاقة الباكستاني، خواجه آصف، قوله إنه “ستعقد محادثات بشأن مشروعين كهرومائيين هنديين آخرين، في واشنطن الشهر المقبل (أبريل/نيسان)، بوساطة البنك الدولي”.

وقالت صحيفة “ذا تايمز″ الهندية، نقلاً عن مصادر حكومية، إن نيودلهي لم تتلق أي اتصال رسمي بشأن الاجتماع المقترح (في واشنطن)

والإثنين الماضي، قال “آصف”، خلال مؤتمر صحافي قبل دقائق من بدء المحادثات، إن “المباحثات، التي ستستمر لمدة يومين، ستركز على الخلاف مع الهند حول مياه نهر تشناب الواقع بمنطقة كشمير المتنازع عليها؛ حيث تسعى نيودلهي لإقامة 3 مشاريع سدود مائية مثيرة للجدل”.

وتعترض باكستان على مشاريع السدود الهندية على نهر تشناب الذي يتدفق من الجزء الخاضع للسيطرة الهندية من إقليم كشمير، إلى باكستان قائلة إنها “تعطل إمدادات المياه إلى المزارعين”.

ووافقت الهند على استئناف اللقاءات التي تجريها اللجنة الهندية الباكستانية الدائمة، بشكل دوري مرتين في العام، لمتابعة شؤون “اتفاقية مياه السند”، بعد أن علقتها نيودلهي عقب هجمات سبتمبر/ أيلول الماضي.

واتهمت الهند باكستان بشن هجوم، في 18 سبتمبر المنصرم، استهدف قاعدة عسكرية في الجزء الذي تديره الهند من إقليم “كشمير”، وأسفرعن مقتل 17 جندياً هندياً، وإصابة 19 آخرين.

ويتشارك البلدان مياه 6 أنهار هي بيس، وراوي، وستلج، والسند، وتشيناب، وجيلوم، بحسب اتفاقية مياه السند، التي وقعها رئيس الوزراء الهندي جواهر لال نهرو، والرئيس الباكستاني أيوب خان في 19 سبتمبر/ أيلول 1960.

ويعد نهر السند أطول نهر في باكستان، وينبع من الهمالايا غرب منطقة التبت بالصين، ويعبر إقليم كشمير ليصل باكستان ويصب في المحيط الهندي عند بحر العرب.

وطالما هددت الحكومة الهندية بأنها ستتخذ إجراءات ضد باكستان، من بينها إلغاء الاتفاقية الثنائية الخاصة بالمياه، ووقف اتفاقيات التجارة بينهما.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك