اوجلان يلمح إلى امكانية الافراج عن اسرى اتراك

منشور 24 شباط / فبراير 2013 - 06:12
زعيم حزب العمال الكردستاني المسجون في تركيا عبد الله اوجلان
زعيم حزب العمال الكردستاني المسجون في تركيا عبد الله اوجلان

لمح زعيم حزب العمال الكردستاني المسجون في تركيا عبد الله اوجلان السبت إلى أن انصاره قد يطلقون سراح سجناء ويدعمون عملية سلام وليدة ربما تكون افضل امل منذ سنوات لانهاء صراع مستمر منذ عقود.

جاءت دعوة اوجلان بعد اجتماع نادر مع اعضاء في الحزب الوحيد المناصر للاكراد في البرلمان في سجنه على جزيرة في بحر مرمرة جنوب اسطنبول.

ولم تصل دعوة أوجلان إلى حد اعلان وقف جديد لاطلاق النار الذي يود رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الحصول عليه لدعم مبادرة تتضمن مفاوضات بين الحكومة واوجلان لانهاء الصراع المستمر منذ عام 1984 والذي أودى بحياة 40 الف شخص.

وقالت بروين بولدان العضو في حزب السلام والديمقراطية والتي زارت اوجلان بصحبة مشرعين آخرين وهي تقرأ بيان اوجلان القصير بعد عودتهم ان اوجلان يتمنى الافراج عن السجناء المحتجزين لدى حزب العمال الكردستاني.

ونقلت بولدان عن اوجلان قوله "هناك عملية تاريخية تجري. يجب على كل الاطراف ان تكون حذرة وحساسة.

"الدولة وحزب العمال الكردستاني كلاهما لديه اسرى. يجب على حزب العمال الكردستاني ان يحسن معاملة الاسرى واتمنى ان يعودوا إلى عائلاتهم".

وربما كان اوجلان يقصد في بيانه جنودا وموظفين خطفهم مقاتلو حزب العمال الكردستاني خلال السنوات القليلة الماضية.

وتحتجز تركيا الافا من المتمردين ومن المشتبه في دعمهم لهم وما زال كثير منهم ينتظر احكاما في دعاوى قضائية تستمر اعواما.

وتعتبر تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي حزب العمال الكردستاني منظمة ارهابية.

واكد أردوغان في وقت سابق ان مقاتلي حزب العمال الكردستاني يجب ان يغادروا تركيا.

وقال اردوغان في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون على الهواء مباشرة "قلنا مرارا انه يجب القاء السلاح وان على اعضاء هذه المنظمة الارهابية الانسحاب من البلاد".

واضاف اردوغان قائلا "بالنسبة للانسحاب قلنا اننا نتخذ اجراءات لتفادي اي تطورات مؤسفة كتلك التي حدثت في الماضي" في إشارة على ما يبدو إلى هجمات عسكرية على حزب العمال الكردستاني عندما اعلن الحزب في السابق وقف اطلاق النار


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك