اوغلي يدعو لتعزيز قيم الاخاء بين المسلمين

منشور 26 كانون الأوّل / ديسمبر 2009 - 03:37
بمناسبة حلول ذكرى عاشوراء (العاشر من محرم 1431هـ) توجه الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي البروفسور أكمل الدين إحسان أوغلى بالكلمة التالية:

"تمرّ في هذه الأيام ذكرى عاشوراء، وهي مناسبة هامة في تاريخ الأمة الإسلامية يتذكرها المسلمون كل عام، ويحيون أحداثها ليستخلصوا منها العبر. وتبقى هذه الذكرى محطة يتزود منها المسلمون على اختلاف مذاهبهم ما يقوّي تضامنهم، ويرسِّخ مفاهيم الإيمان لديهم، والثقة بالله عزّ وجلّ، وإن تعدد النظرة إليها. فالتعدد صفة من صفات الخلق، والتوحّد من صفات الخالق.

ولما كانت كل هذه الاجتهادات في مغزى هذه الذكرى تأتي من منبع واحد وإن تعددت التفسيرات، فإنه حريّ بالأمة الإسلامية التي تعيش في هذه الأيام آلاما مبرّحة، أن تسترجع هذه المناسبة لتتدبّر في ما آل إليه حالنا والتفكير في شؤوننا ومآلنا، وبما يرفع عنّا الضيم، ويحقق النهضة والرقي بالأمة.

وأغتنم هذه الفرصة لأدعو إلى تعزيز قيم الإخاء بين المسلمين وتمكين أسباب وحدتهم، ففي ذلك تكمن أسباب القوة، وفي الشقاق توجد بذور الضعف. وما أحوجنا اليوم لتراصّ الصفوف لصدّ حملات العداء ضدنا والدفاع عن مصالحنا وقضايانا، وفي مقدمة ذلك انقاذ المسجد الأقصى المبارك، ونصرة إخواننا في فلسطين لاستعادة حقوقهم السليبة وتوفير أسباب العزة لهم.

داعيا الله أن يعيد أمثال هذه الذكرى، وقد استعادت الأمة الإسلامية مكانتها المتميزة في مصاف أمم العالم، وتحقق ما نصبو إليه من تضامن حقيقي وتقدم وإزدهار."

© 2009 البوابة(www.albawaba.com)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك