اولمرت يخضع لاستجواب في اطار فضيحة مالية

منشور 09 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 09:49

اعلن ناطق باسم الشرطة الاسرائيلية ان رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت سيخضع الثلاثاء لاستجواب بسبب الاشتباه بضلوعه في فضيحة مالية.

وقال ميكي روزنفيلد اليوم الثلاثاء لوكالة فرانس برس ان "اولمرت سيخضع للاستجواب في مقره الرسمي في القدس اعتبارا من الساعة التاسعة بالتوقيت المحلي (السابعة بتوقيت غرينتش). وهو اخر شخص يرد على اسئلة المحققين في قضية بنك ليومي".

ويشتبه في ان رئيس الوزراء تدخل عام 2005 وكان انذاك وزيرا للمال بالوكالة لمصلحة رجل الاعمال الاسترالي فرانك لوي الذي كان مرشحا لشراء جزء من رأسمال المصرف. لكن مرشحا اخر ليس على صلة بلوي فاز بالمناقصة.

مواضيع ممكن أن تعجبك