ايران تعتقل عشرات التجار مع ازدياد الانهيار الاقتصادي

منشور 01 آب / أغسطس 2018 - 05:40
يجب استغلال فرصة الحوار مع الولايات المتحدة بعد دعوة ترمب للتفاوض
يجب استغلال فرصة الحوار مع الولايات المتحدة بعد دعوة ترمب للتفاوض

أعلنت السلطات الإيرانية أنها اعتقلت عشرات التجار في إطار حملة وصفتها بـ"مكافحة الفساد"، كما منعت بيع وشراء الدولار في المطارات، كمحاولات جديدة لوقف الانهيار المتسارع للعملة المحلية الريال.

وأعلن المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية، غلام حسين محسني ايجئي، عن اعتقال 29 تاجرا في مجال صرف العملات الأجنبية بتهمة "الإخلال في السوق".

وكان الريال الإيراني منذ مطلع العام الجاري، نحو ثلثي قيمته رغم أن قيمته شهدت انخفاضا جزئيا جدا، أمس الثلاثاء، حيث هبطت من 130 ألف ريال مقابل الدولار الواحد إلى حوالي 120 ألفا في أسواق الصرف.

من جهته، أعلن القائد العام لشرطة المطارات في إيران، اللواء حسن مهري، الأربعاء، عن منع بيع وشراء الدولار وباقي العملات الأخرى في المطارات.

ونقلت وكالة " إيسنا" للطلبة الإيرانيين عن مهري قوله، إن قوات الأمن سوف تتعامل بحزم مع من وصفهم بـ"الانتهازيين" الذين يقومون ببيع وشراء الدولار والعملات الأجنبية الأخرى في المطارات، ويساهمون في رفع سعر الدولار، حسب تعبيره.

وقال مهري إن المسافرين للخارج يجب أن يشتروا الدولار من محال الصيرفة المرخصة من قبل السلطات الحكومية والبنك المركزي فقط.

نظرية المؤامرة
هذا ويعزو مسؤولو الحكومة الإيرانية تدهور الريال إلى "المؤامرة الخارجية" و"الضغوط الأميركية" قبيل العقوبات التي ستبدأ الجولة الأولى منها في 6 أغسطس/أب الجاري.

هذا بينما انتقد خبراء من بينهم رئيس قسم الاقتصاد بجامعة "طباطبائي" الإيرانية، محمد قلي يوسفي، تكرار تصريحات المسؤولين حول نظرية المؤامرة، قائلا إن "هذا ينم عن جهل وتخبط".

وقال يوسفي لموقع الدبلوماسية الإيرانية، الثلاثاء، إنه يجب استغلال فرصة الحوار مع الولايات المتحدة بعد دعوة ترمب للتفاوض مع الإيرانيين، مشددا على أن ذلك "سيعيد الهدوء للوضع الاقتصادي المتدهور في البلاد بشكل تدريجي".

واعتبر إلقاء اللوم على العدو الخارجي بتردي الأوضاع الاقتصادية محاولة لهروب المسؤولين الإيرانيين من هذه الأوضاع المأساوية، خاصة مسؤولية البنك المركزي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك