بروكسل ما زالت في حالة تأهب قصوى

منشور 22 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 01:01
عناصر من الامن البلجيكي
عناصر من الامن البلجيكي

ما زالت بروكسل ومنطقتها في حالة تأهب قصوى الاحد لليوم الثاني على التوالي بينما تبحث قوات الامن عن عدد من المشتبه بهم المرتبطين باعتداءات باريس او خطط مماثلة على الاراضي البلجيكية.

وقد توقفت قطارات الانفاق واغلقت الاسواق ونشرت قوات كبيرة من الشرطة والجيش بحثا عن “عدد من المشتبه بهم”.

وقال وزير الداخلية البلجيكي جان جامبون “هناك عدد كبير من المشتبه بهم لذلك اتخذنا هذه الاجراءات المكثفة”، مبررا القرار غير المسبوق باغلاق كل محطات المترو في العاصمة والمحلات التجارية والمراكز الثقافية والغاء حفلات موسيقية ومباريات.

واضاف ان “الاختباء لا معنى له. هناك تهديد واقعي لكننا نستخدم كل الوسائل ليلا نهارا لمواجهته”.

ورفعت بلجيكا السبت الى الدرجة القصوى مستوى الانذار الارهابي في منطقة بروكسل وداخل العاصمة.

وقالت “هيئة التنسيق لتحليل التهديدات” التابعة لوزارة الداخلية في بيان انه “على ضوء تقييمنا الاخير (…) تقرر رفع مستوى الانذار الارهابي في منطقة بروكسل الى الدرجة الرابعة” موضحة ان التهديد “خطير جدا” في حين بقي “مستوى الانذار في سائر انحاء البلاد عند الدرجة الثالثة”.

وبرر رئيس الوزراء شارل ميشال الاجراء الاستثنائي بعد ثمانية ايام على اعتداءات باريس الدامية ب”خطر وقوع هجوم ينفذه افراد باستخدام أسلحة ومتفجرات وربما حتى في اماكن عدة في الوقت نفسه” وان الاهداف المحتملة هي الشوارع التجارية والتظاهرات والفعاليات والاماكن المكتظة ووسائل النقل


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك