بعد 24 عاما.. بناء مسجد في اسطنبول وعد به أردوغان (شاهد)

منشور 30 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 03:14
الجدير بالذكر أن أعمال بناء المسجد بدأت مطلع العام الماضي، وحينها احتجت المعارضة على بنائه
الجدير بالذكر أن أعمال بناء المسجد بدأت مطلع العام الماضي، وحينها احتجت المعارضة على بنائه

قبل 24 عاما، وتحديدا في العام 1994، وقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أسطح إحدى البنايات في ميدان تقسيم وسط اسطنبول، وأشار بيده إلى زاوية معينة، قائلا إنه يأمل ببناء مسجد فيها.

أردوغان الذي كان حينها رئيسا لبلدية اسطنبول، انتشر الفيديو الخاص به بشكل كثيف خلال الأيام الماضية، مع قرب إتمام بناء المسجد.

ويعد ميدان تقسيم من أبرز المواقع السياحية في اسطنبول، وفيه نصب تاريخي لمؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك.

الجدير بالذكر أن أعمال بناء المسجد بدأت مطلع العام الماضي، وحينها احتجت المعارضة على بنائه. 

وبني المسجد على مساحة تقرب من 1500 متر مربع، ويتسع لنحو 950 شخصا.

وبداخل المسجد، توجد مكتبة، وقاعة للمؤتمرات، فيما يصل ارتفاع مآذنه إلى 30 مترا، بالتساوي مع ارتفاع كنيسة تاريخية مجاورة.

يشار إلى أن التأخر الطويل في بناء المسجد جاء بسبب اعتبار المحاكم العليا في اسطنبول أن مشروع المسجد لا يخدم المصلحة العامة.

وكان رئيس بلدية إسطنبول، قدير توباش، قال سابقا إنه "من دواعي السرور ألا يضطر أحد للصلاة في الطرق بعد اليوم.. الجامع الذي ستكون له مئذنتان سيكون محاذيا لكنيسة أرثوذكسية يونانية تاريخية. السياح الذين سيشاهدون مئذنتي الجامع والكنيسة سيدركون إلى أي مدى نعيش معا في هذه المدينة بشكل جيد".

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك