بن لادن يدعو أتباعه لـ"الجهاد" ضد الصليبيين في السودان والخليج

منشور 24 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 06:54
دعا زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في تسجيل صوتي منسوب له بثه موقع على الانترنت، للجهاد ضد القوات الاجنبية في السودان ضد "الغزاة الصليبيين"، كما كرر دعواته السابقة للجهاد ضد الصليبيين في دول الخليج بالجزيرة العربية.

ويأتي التسجيل الصوتي بعد يوم من بث شريط صوتي آخر الاثنين، حث فيه بن لادن الجماعات المسلحة في العراق على توحيد صفوفها، واعترف أن "بعض المسلحين" تورطوا في "أخطاء"، مؤكدا أن الذين ارتكبوا جرائم خطيرة، مثل القتل، يجب أن يُعاقبوا.

وأضاف بن لادن، في تسجيل الاثنين أن "مصلحة الدولة المسلمة مقدمة على مصلحة الجماعة، ومصلحة الأمة مقدمة على مصلحة الدولة".

وتزامن تناول بن لادن للشأن العراقي مع ورود تقارير حكومية عراقية تفيد بتراجع أعمال العنف في العراق بشكل كبير، بعد سلسلة من الحملات التي قادتها واشنطن في الصيف ضد المسلحين، فضلا عن تقارير أخرى تحدثت عن اشتباكات بين القاعدة ورجال القبائل وجماعات جهادية عراقية محلية.

ونصح بن لادن "الإخوة في تنظيم القاعدة بالخصوص في كل مكان أن يحاذروا من التعصب للرجال والجماعات والأوطان".

وأضاف أن "قوة الإيمان هي الرابطة بين المسلمين وليس الانتساب إلى القبيلة أو الوطنية أو التنظيم".

ويعتبر تنظيم القاعدة بالعراق أحد الجماعات الرئيسية التي تقاتل ضد القوات التي تقودها واشنطن وقوات الحكومة العراقية. لكن أتباع بن لادن أغضبوا الجماعات السنية الأخرى والقبائل من خلال تفسيراتهم المتشددة للإسلام والقتل العشوائي للمدنيين.

وكانت بعض الجماعات السنية قد انضمت للقاعدة لإقامة ما يسمى بدولة العراق الإسلامية لكن زعماء القبائل عارضوا هذه الخطوة.

وقال الصوت المنسوب لبن لادن "إخواني أمراء الجماعات المجاهدة إن المسلمين ينتظرونكم أن تجتمعوا جميعا تحت راية واحدة لاحقاق الحق... وعند قيامكم بهذه الطاعة ستنعم الأمة بعام الجماعة وكم هي مشتاقة لهذا العام فعسى ان يكون قريبا على ايديكم".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك