بوساطة قطرية: كابول تعرض تقاسم السلطة مع طالبان

منشور 12 آب / أغسطس 2021 - 03:12
وقف العنف مقابل السلطة
وقف العنف مقابل السلطة

عرض المفاوضون المجتمعين في قطر على حركة طالبان اتفاقا لتقاسم السلطة مقابل وقف العنف الذي يجتاح البلاد والاقتراح يسمح لطالبان بتقاسم السلطة مقابل وقف العنف في البلاد".

 

وقف العنف مقابل السلطة


ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن مصدر في فريق مفاوضي الحكومة الأفغانية "نعم، قدمت الحكومة عرضا عبر الوسيط القطري.

وتعقد الحكومة وحركة طالبان محادثات متقطّعة منذ أشهر في العاصمة القطرية. لكن مصادر مطّلعة أشارت إلى أن المفاوضات تتراجع مع تقدم طالبان في ساحة المعركة.

وأعلنت طالبان، الخميس، السيطرة على كامل مدينة قندهار، ثاني أكبر المدن في أفغانستان بعد العاصمة كابل، وكذلك على مقر الشرطة في هرات غرب أفغانستان. وبعدها بقليل أعلنت الحركة أنها سيطرت على مديرية خوشي بولاية لوجر المتاخمة للعاصمة كابل.

طالبان تتقدم نحو كابول

وشنت طالبان هجوما شاملا على القوات الأفغانية أوائل أيار/مايو، مستغلة بدء انسحاب القوات الأجنبية الذي من المقرر أن يكتمل بحلول نهاية آب/أغسطس. وقد سيطرت الحركة على مناطق ريفية شاسعة، خصوصا في شمال أفغانستان وغربها، بعيدا من معاقلها التقليدية في الجنوب.

والخميس اقتربت أكثر فأكثر من العاصمة كابول بعدما سيطرت على مدينة غزنة الاستراتيجية الواقعة على بعد 150 كلم في جنوب غرب كابول، في أعقاب اجتياحها معظم النصف الشمالي من البلاد. وغزنة هي أقرب عاصمة ولاية من كابول يحتلها المتمردون منذ أن شنوا هجومهم.الرئيس الأفغاني أشرف غني بمزار شريف

غني يرفع معنويات قواته

وفي مزار شريف، أجرى الرئيس الأفغاني محادثات مع قادة عسكريين محليين بشأن الدفاع عن المدينة، بينما اقترب مقاتلو طالبان من أطرافها.

وستشكل خسارة مزار شريف في حال وقوعها ضربة كارثية لحكومة كابل، وستعني انهيارا كاملا لسيطرتها على شمال البلاد المعروف بأنه معقل للمسلحين المناهضين لطالبان.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك