تحطم مروحيتين لحفتر اثر اصطدامها خلال عملية عسكرية

منشور 19 أيلول / سبتمبر 2021 - 03:42
تحطم مروحيتين لقوات حفتر اثر اصطدامها خلال عملية عسكرية

أعلن متحدث عسكري تحطم مروحيتين تابعتين للجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر إثر اصطدامها الاحد، خلال عملية عسكرية قرب بنغازي شرقي البلاد، مضيفا ان الحادث أسفر كذلك عن مقتل طاقم احدى المروحيتين.

وقال المتحدث باسم القوات الخاصة التابعة للقيادة العامة للجيش الوطني ميلود الزوي، إن "طائرتين عاموديتين تابعتين لسلاح الجو، سقطتا بسبب تصادمهما بالقرب من منطقة مسوس" جنوب شرق بنغازي.

واضاف ان طاقم إحدى المروحيتين لقي مصرعه في حين نجا طاقم الطائرة الأخرى والمؤلف من شخصين.

ويخوض الجيش الوطني الليبي المتمركز في الشرق، منذ الأسبوع الماضي معارك مع جبهة التغيير والوفاق في تشاد (فاكت) في جنوب ليبيا بالقرب من الحدود التشادية.

ولم يذكر المتحدث باسم القوات الخاصة ما إذا كانت المروحيتان تشاركان في القتال.

وكانت فاكت تتخذ من ليبيا مقرا وقاتلت إلى جانب الجيش الوطني الليبي خلال الحرب الأهلية الليبية وتلقت أسلحة ثقيلة من حفتر.

وفي أبريل نيسان، تقدمت الجبهة إلى شمال تشاد وقاتلت الجيش هناك. وقالت السلطات التشادية إن الرئيس إدريس ديبي الذي حكم لمدة 30 عاما قُتل في الاشتباكات. وتولى ابنه منصب الرئيس الانتقالي.

وتوقفت العمليات العسكرية الكبرى في الحرب الأهلية الليبية منذ انتهاء هجوم الجيش الوطني الليبي العام الماضي ووافق طرفاها على وقف إطلاق النار وتشكيل حكومة وحدة مؤقتة وإجراء انتخابات، على الرغم من استمرار وجود مرتزقة مع كلا الجانبين.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك