ترامب يكشف تفاصيل عمليات خاصة إسرائيلية في سوريا

منشور 23 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2017 - 09:05
كشف حيثيات عملية خاصة تابعة للجيش الإسرائيلي وعناصر من الموساد داخل الأراضي السورية
كشف حيثيات عملية خاصة تابعة للجيش الإسرائيلي وعناصر من الموساد داخل الأراضي السورية

كشف تقرير لمجلة "فانيتي فير" الأمريكية، اليوم الخميس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب كشف حيثيات عملية خاصة تابعة للجيش الإسرائيلي وعناصر من الموساد داخل الأراضي السورية تستهدف نقل شحنة أسلحة الكترونية متطورة خاصة بتنظيم الدولة الإسلامية.

وتطرقت المجلة الأميركية لعملية التي أرسل فيها قوات من الوحدة الخاصة "ساييرت متكال" في الجيش الإسرائيلي، إضافة الى عناصر من جهاز الموساد لإحباط عملية نقل شحنة أسلحة الكترونية جديدة متطورة إلى عناصر تنظيم الدولة الإسلامية، والتي يحول فيها عناصر "داعش" الحواسيب النقالة الى قنابل موقوتة.

وقالت المجلة إن ترامب قام بكشف المعلومات هذه أثناء جلسة عمل أدارها في شهر أيار/ مايو المنصرم مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسفير الروسي في واشنطن سيرغي كيسلياك.

ووفقا مجلة "فانيتي فير" الأميركية فإن تلك العملية حدثت شهر فقط بعد أن أقسم دونالد ترامب اليمين رئيسا للولايات المتحدة، وضمت العملية عناصر من وحدة "ساييرت متكال" الخاصة والتي يقوم بالإشراف عليها رئيس الأركان مباشرة، إضافة إلى عناصر من الموساد الذين استقلوا مروحية عامودية من نوع "يسعور" قامت بالدخول الى الأراضي السورية عبر الأجواء الأردنية.

وتضيف المجلة ان هدف العملية هو الوصول الى خلية داعش، الذي حاول الوصول الى أسلحة مدمرة التي تم تطويرها من خلال إبراهيم الاسيري "مهندي" تنظيم داعش.
ووفقا لتقرير شبكة ABC نقلا عن خبراء أميركيين، من قام بالكشف عن هذه المعلومات السرية داخل أروقة تنظيم داعش، هو جاسوس يعمل لصالح إسرائيل، وهذا ما أكده للمجلة فيما بعد خبراء اميركيين وإسرائيليين.

ووفقا لتفاصيل العملية، فان المروحية الإسرائيلية التي اقلت على متنها إضافة للقوات السرية معدات ومركبتين عسكريتين عليهما رموز تابعة للجيش السوري هبطت عدة كيلومترات بعيدا عن هدف العملية، وبعدها قامت بتنفيذ العملية في سوريا.
 
وبعد هذه العملية تحديدا قامت كل من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، بمنع ادخال الحواسي والأدوات الالكترونية داخل الطائرات، خاصة من دول اغلبيتها مسلمة.
 
وجاء هذا الكشف عن لقاء ترامب ولافروف على خلفية تسريح رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي (اف بي آي) جيمس كومي.
وقال ترامب في لقائه مع الروس في حينه "أحصل على معلومات أمية ممتازة، لدي اشخاص الذين يقومون بتزويدي بهذه المعلومات يوميا".
واختتمت المجلة قولها ان ترامب قام بالكشف عن عملية سرية إضافية مع دولة ليس لديها علاقات بالضرورة مع دول التحالف ضد داعش أو الكونغرس.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك