تظاهرات في النجف.. ومتظاهرون يقاضون مسؤولا عراقيا

منشور 02 آب / أغسطس 2018 - 08:55
مظاهرة ضد سياسة الحكومة في العراق
مظاهرة ضد سياسة الحكومة في العراق

تجددت التظاهرات في محافظة النجف، جنوبي العراق، الأربعاء، فيما رفع المتظاهرون ذات الشعارات التي تطالب بتقديم الخدمات ومحاربة الفساد، واستقالة الحكومة المحلية.

وانطلقت التظاهرات هذه المرة من مدينة الكوفة التابعة لمحافظة النجف، وندد المتظاهرون بسوء تقديم الخدمات وانتشار الفساد، بالإضافة إلى المطالبة بتوفير المياه الصالحة للشرب لكل مناطق المحافظة.

 وقال متظاهر يدعى حسن الفتلاوي في اتصال هاتفي مع RT إن "التظاهرة انطلقت من مدينة الكوفة لتكون رسالة للسياسيين بأن مدينة علمية مثل الكوفة ولها تاريخ وشهدت أحداثا تاريخية سابقة، لن تكون بعيدة عن الوقوف بوجه الحكومة المحلية التي لم تقم بواجباتها".

 من جهته أعلن مجلس محافظة النجف عن عقده جلسة استثنائية اليوم الخميس لمناقشة مطلب المتظاهرين باستقالة الحكومة المحلية.

وقال مدير إعلام محافظة النجف محمد الخزاعي إن "رئاسة محافظة النجف تسلمت مذكرة احتجاج من المتظاهرين تطالب باستقالة الحكومة المحلية، وعلى هذا الأساس ستناقش الحكومة المحلية هذا المطلب".

يذكر أن محافظة النجف هي واحدة من المحافظات التي تتظاهر منذ عام 2015 للمطالبة بتحسين الخدمات ومحاربة الفساد وإعادة الأموال المسروقة لخزينة الدولة العراقية.

كما قدمت مجموعة من ناشطي التظاهرات في محافظة ذي قار، جنوب العراق، الأربعاء، شكوى ضد المحافظ يحيى الناصري بسبب "اتهامات" وجهها لهم بتلقي أموال من الخارج.

وجاء في الشكوى التي قدمت إلى قاضي مكتب التحقيق  بمحافظة الناصرية وحصلت عليها RT أن المحافظ وفي لقاء تلفزيوني على قناة الحرة عراق الممولة من الولايات المتحدة الأمريكية في 20 يوليو المنصرم اتهمهم بتلقي الأموال من الخارج لزعزعة الأمن في البلاد.

وأكد المتظاهرون في الشكوى التي قدموها، أنهم مستقلون وينادون بحقوقهم وبما كفله لهم الدستور العراقي، مطالبين قاضي التحقيق بالتعويض واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المحافظ.

يذكر أن محافظة ذي قار العراقية، هي واحدة من المحافظات التي تشهد احتجاجات كبيرة منذ أكثر من عشرين يوما، حيث شهدت مقتل وجرح واعتقال العشرات من المتظاهرين.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك