تعاقد مع امرأة للمساعدة في قتل الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية

منشور 14 آذار / مارس 2018 - 08:16
محام يكشف عن التعاقد مع امرأة للمساعدة في قتل الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية
محام يكشف عن التعاقد مع امرأة للمساعدة في قتل الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية

قال محامي الدفاع عن امرأة فيتنامية متهمة بالتورط في قتل الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في ماليزيا للمحكمة العليا، الأربعاء، إن موكلته جرى التعاقد معها في هانوي قبل أشهر من مقتله.

وقُتل كيم جونغ نام في مطار كوالالمبور الدولي في 13 فبراير/شباط 2017. ويشتبه في أن امرأتين تورطتا في الجريمة، وهما الإندونيسية سيتي عائشة (25 عاما) والفيتنامية دوان ثي هوونغ (29 عاما).

وقال المحامي هيسيام تيه بوه تيك، االذي يمثل دوان، للمحكمة إن موكلته أدلت بشهادتها لدى اعتقالها، موضحة أنها تلقت مكالمة من نغوين بيش ثوي، وهو شخص عملت معه في حانة.

وفي إفادتها، التي قرأها هيسيام تيه، قالت دوان إن نغوين سألها عما إذا كانت تريد العمل كممثلة في “فيديو مضحك”.

والتقت دوان بعد ذلك مع نغوين ورجل يعرف باسم “ي” ، تم تحديد هويته في المحكمة في السابق باسم ري جي هيون، وهو واحد من أربعة كوريين آخرين فروا من ماليزيا في يوم وفاة كيم ويشتبه أيضا في تورطهم في المؤامرة.

وطلبت دوان راتبا قدره 1000 دولار في الشهر.

واتهمت المرأتان بإلقاء عنصر الأعصاب الكيميائي “في اكس″ وهي مادة كيميائية شديدة السمية، على وجه كيم مما ادى إلى وفاته. ويقول محاموهما إنهما اعتقدتا أنهما كانتا تنفذان مزحة تلفزيونية.

وأكدت المرأتان براءتهما من جريمة قتل في اليوم الأول لمحاكمتهما في 2 أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي.

وإذا ثبتت إدانتهما، فقد تواجهان عقوبة الإعدام ما لم يقرر القاضي أنهما لم تكن لديهما نية القتل.

مواضيع ممكن أن تعجبك