توافق بين فتح وحماس على اجراء انتخابات عامة قريبا

منشور 24 أيلول / سبتمبر 2020 - 11:14
توافق بين فتح وحماس على اجراء انتخابات برلمانية ورئاسية والمجلس الوطني
توافق بين فتح وحماس على اجراء انتخابات برلمانية ورئاسية والمجلس الوطني

 أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، عزام الأحمد، الخميس، أن حركته توافقت مع حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، خلال المباحثات الجارية معها في تركيا، على إجراء الانتخابات العامة في أراضي السلطة الفلسطينية، قريبا.

وقال الأحمد على هامش اجتماع لفصائل منظمة التحرير في رام الله: “تم التوافق على إجراء انتخابات تشريعية (برلمانية)، تتبعها انتخابات رئاسية، ثم انتخابات للمجلس الوطني (برلمان منظمة التحرير)”.

وأضاف: “في غضون أيام، عندما تصل الصورة كاملة للرئيس الفلسطيني محمود عباس، سوف يصدر المراسيم الخاصة بإجرائها”.

وشدد على موقف القيادة الفلسطينية، المعلن بضرورة عدم استثناء القدس، وقطاع غزة من الانتخابات. وأضاف: “دون القدس، لا انتخابات”.

ولم يصدر تعقيب من حركة حماس، حيال نتائج المباحثات التي جرت في تركيا، ولم يتسن الحصول على رد.

وكان حسين الشيخ، عضو اللجنة المركزية لـ”فتح”، قد قال الخميس، على حسابه في تويتر، إن الحوار مع حماس، في تركيا، “إيجابي ومثمر وبنّاء”.

وفي ذات السياق، قال مسؤول “الاعلام” في مفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح، منير الجاغوب، إن وفد حركته سيتوجه الليلة إلى العاصمة القطرية، الدوحة، ثم بعد ذلك إلى العاصمة المصرية، القاهرة.

وأضاف الجاغوب أن على جدول أعمال الوفد “بحث ملفات عدة مع القيادتين المصرية والقطرية، أبرزها المصالحة الفلسطينية، والتطبيع العربي، وآخر التطورات السياسية”.

وبدأت اجتماعات حركتي حماس وفتح، في تركيا، الثلاثاء الماضي.

ويترأس وفد حركة فتح أمين سر اللجنة المركزية للحركة جبريل الرجوب، فيما ترأس وفد حماس، نائب رئيس مكتبها السياسي صالح العاروري.

وتشهد الساحة الفلسطينية انقساما منذ يونيو/ حزيران 2007، عقب سيطرة “حماس” على قطاع غزة، في حين تدير “فتح” الضفة الغربية، ولم تفلح العديد من الوساطات والاتفاقيات في استعادة الوحدة الداخلية.

مواضيع ممكن أن تعجبك