توزيع جوائز الاوسكار اليوم: بابل والراحلون الافلام الاوفر حظا

منشور 25 شباط / فبراير 2007 - 08:03

تنتهي حالة الترقب اخيرا في هوليوود الاحد مع الكشف عن اسماء الفائزين بجوائز الاوسكار التاسع والسبعين الذي يعد اكبر حدث سينمائي واللقاء السنوي للنجوم.

واعتبارا من بعد ظهر الاحد سيبدأ الممثلون والمخرجون والمنتجون وعاملون اخرون في صناعة السينما بالسير على السجادة الحمراء المؤدية الى مسرح كوداك القاعة التي تتسع لحوالى 3400 شخص في وسط حي الفن السابع في مدينة لوس انجليس الذي تحيط به اجراءات امنية مشددة.

ويبدأ الحفل عن الساعة 17,00 بالتوقيت المحلي (الاثنين 1,00 تغ) ويمتد على مدى ثلاث ساعات الى حين تسليم جائزة اوسكار افضل فيلم.

ويبقى التنافس على اشده في هذه الفئة بين ثلاثة افلام من اصل خمسة مرشحة: الكوميديا المستقلة "ليتل ميس سانشاين" والدراما "بابل" وفيلم التشويق "ذي ديبارتد" لمارتين سكورسيزي.

كما ان سكورسيزي يبدو الاوفر حظا للفوز بجائزة افضل مخرج. وستكون المفاجأة كبرى في حال لم يحصل الاميركي فوريست ويتكر والبريطانية هيلين ميرن على جائزتي افضل ممثل وممثلة عن دوريهما على التوالي في "لاست كينغ اوف سكوتلاند" (اخر ملوك اسكتلندا) و"ذي كوين" (الملكة).

وتم ترشيح الكوميديا الموسيقية "دريم-غيرلز" لثماني جوائز لكن ليس عن فئتي افضل فيلم او افضل مخرج. ونال فيلم "بابل" للمخرج المكسيكي اليخاندرو غونزاليس ايناريتو سبع ترشيحات.

واضافة الى المرشحين لجوائز هذا العام مثل ليوناردو دي كابريو وكلينت ايستوود وبيتر اوتول وويل سميث وميريل ستريب اعلن المنظمون ان المسرح سيشهد حضور جورج كلوني وتوم كروز وكاميرون دياز وجودي فوستر وتوم هانكس وديان كيتون ونيكول كيدمان وجنيفر لوبيز وجون ترافولتا وريس ويذرسبون.

وحفل الاوسكار الذي تقدمه هذا العام الممثلة ومقدمة البرامج التلفزيونية ايلين دي جينيرس تنظمه منذ 1929 اكاديمية الفنون والعلوم السينمائية وتحدد اسماء الفائزين في فئاته ال24 لجنة يبلغ عدد اعضائها خمسة الاف و830 متخصص عبر التصويت.

الأفلام المرشحة للفوز بجوائز الأوسكار لأفضل فيلم

فيما يلي بعض الحقائق عن الأفلام المرشحة لجائزة أوسكار أفضل فيلم في الحفل السنوي التاسع والسبعين لجوائز الأكاديمية الذي يقام يوم الأحد في هوليوود.

- بابل BABEL .. رشح الفيلم الذي يتعرض لقضية صدام الحضارات في أنحاء العالم لسبع جوائز أوسكار منها جائزة أفضل مخرج كما رشحت ممثلتان للفوز بجائزة أفضل ممثلة مساعدة.

واتخذ مخرج فيلم "بابل" المكسيكي أليخاندرو غونزاليس ايناريتو من المغرب والولايات المتحدة والمكسيك واليابان مسرحا لأحداث فيلمه. وتتحدث شخصيات فيلم "بابل" الذي وصف بأنه أفضل فيلم روائي في مسابقة الكرة الذهبية الرابعة والستين بخمس لغات.

ورشحت الممثلة أدريانا بارازا لجائزة أوسكار عن دورها المساعد كمربية أطفال مكسيكية في الولايات المتحدة تصطحب معها الطفلين الصغيرين المسؤولة عن رعايتهما إلى حفل زفاف في المكسيك حيث تتعرض والطفلان لعواقب مأساوية. وتنافس بارازا النجمة رينكو كيكوتشي التي تلعب دور تلميذة صماء متقلبة المزاج.

وكان فيلم "أموريس بيروس" للمخرج إيناريتو قد رشح عام 2001 لجائزة أوسكار أفضل فيلم بلغة أجنبية.

- الراحلون THE DEPARTED .. فيلم من أفلام الإثارة للمخرج مارتين سكورسيزي الذي رشح لجائزة أوسكار ويتعرض لمطاردات بين رجال الشرطة وأفراد عصابات يستلهم أحداثه من فيلم "شؤون داخلية" INTERNAL AFFAIRS من انتاج هونغ كونغ. وفيلم "الراحلون" أحد أكثر أفلام مارتين سكورسيزي تحقيقا للإيرادات في تاريخه المهني. ورشح الفيلم لخمس جوائز أوسكار.

ويقوم الممثل جاك نيكلسون بدور زعيم عصابة في مدينة بوسطن الأميركية في الفيلم الذي يدور حول اثنين من مرشدي الشرطة أحدهما رجل عصابات جرى زرعه بين صفوف رجال الشرطة ويقوم بدوره الممثل مات دامون والآخر ضابط شرطة يتخفى ليندس وسط العصابة التي يتزعمها نيكلسون ويلعب دوره الممثل ليوناردو دي كابريو.

ويساندهم في الأداء القوي الممثلون مارك وولبريج ومارتن شين وأليك بالدوين في أدوار ضباط الشرطة. ورشح وولبريج لجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد كمخبر شرطة حاد المزاج سليط اللسان.

- خطابات من أيو جيما LETTERS FROM IWO JIMA .. سبق للفيلم منخفض التكاليف الذي أخرجه كلينت إيستوود الذي رشح لجائزة أوسكار أن فاز بجائز مهرجان الكرة الذهبية لأفضل فيلم بلغة أجنبية. وتدور أحداث الفي حول معركة فاصلة في تاريخ الحرب العالمية الثانية للسيطرة على جزيرة أيو جيما في المحيط الهادي متبنيا وجهة النظر اليابانية.

ويلعب بطولة الفيلم الممثلون كين واتانابي في دور اللفتنانت جنرال تاداميتشي كوريباياشي قائد القوات اليا لم يحالفه الحظ.

ورغم أن الفيلم كان مقررا أصلا عرضه في أوائل العام الحالي إلا أنه جرى التعجيل بعرضه في نهاية عام 2006 في أعقاب النجاح المدوي الذي حققه فيلم "أعلام آبائنا" الذي يصور المعركة متبنيا وجهة النظر الأمريكية للمخرج كلينت ايستوود أيضا.

- ملكة جمال صن شاين الصغيرة LITTLE MISS SUNSHINE .. قدم مخرجا عروض الفيديو الموسيقية الزوجان جوناثان ديتون وفاليري فارس أولى تجاربهما في الإخراج السينمائي في هذا الفيلم الروائي الذي كتبه رومايكل آرنت الذي رشح لجائزة أوسكار والذي قال إنه راجع نص الفيلم أكثر من مئة مرة.

ورشح الفيلم الذي يسعى لارضاء الجمهور لأربع جوائز أوسكار منها جائزة أفضل ممثل مساعد لكل من آلان آركين الذي لعب دور جد غريب الأطوار مدمن للهيروين ومولع بمشاهدة الأفلام الإباحية والطفلة أبيجيل برسلين البالغة من العمر 10 سنوات التي لعبت دور الصغيرة الشجاعة أوليف وهي الشخصية المحورية التي استلهمها عنوان الفيلم.

ومن بين مجموعة الممثلين المشاركين في الفيلم جريج كينيير وتوني كوليت اللذان سبق أن رشحا لجائزتي أوسكار ويقومان بدوري والدي أوليف اللذين يعانيان من التوتر والضغوط.

- الملكة THE QUEEN.. لعبت فيه هيلين ميرين دور الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا الرزينة التي لا تظهر عليها الانفعالات والتي لم تع موجة الحزن غير المسبوقة التي عمت أرجاء بريطانيا في أعقاب وفاة الأميرة ديانا حادث سيارة عام 1997.

ورشح الفيلم لست جوائز أوسكار منها جائزة أفضل ممثلة لميرين التي تتصدر السباق وجائزة أفضل مخرج لستيفن فريرز.

ورفض قصر بكنجهام الكشف عما اذا كانت الملكة اليزابيث قد شاهدت فيلم "الملكة".

مواضيع ممكن أن تعجبك