تونس.. تفاصيل جديدة حول محاولة اغتيال قيس سعيد

منشور 22 آب / أغسطس 2021 - 10:05
قيس سعيد
الرئيس التونسي قيس سعيد

كشفت صحيفة تونسية عبر مصادر، تفاصيل جديدة حول محاولة اغتيال الرئيس التونسي قيس سعيد، مشيرة إلى أن شخصا ممن ينعتون بالذئاب المنفردة، كان يحضر لتلك العملية.

وقالت "الشروق" أن "الأبحاث (التحقيقات) انطلقت منذ تم القبض على المتهم في الساعات القليلة الماضية".

وأفادت "الشروق" بأنها علمت من مصادر متطابقة أن "شخصا ممن ينعتون بالذئاب المنفردة، أو ما يسمى بإطلاق المبادرة المنفردة، كان يحضر لعملية اغتيال تستهدف رئيس الجمهورية في إحدى مدن الساحل، حيث كان رئيس الجمهورية قيس سعيد، سيؤدي زيارة إلى تلك الجهة".

محاولات لاغتيال قيس سعيد

واتهم الرئيس التونسي، مساء الجمعة، أطرافا سياسية، قال إن "مرجعيتها الإسلام"، تقوم بالسعي لتدبير محاولات لاغتياله، وقال إنهم يفكرون في القتل والدماء، مشددا على أنه "لا يخاف إلا من الله، وإن مات سيكون شهيدا".

وقال "يقولون إن مرجعيتهم هي الإسلام ويكذبون ويتعرضون لأعراض النساء والرجال، أين هم من الإسلام، بعد أن احترفوا الكذب، وأصبح بالنسبة لهم أداة من أدوات السياسة"، مشددا على أن "لدى رئاسة الجمهورية ما يكفي من الصواريخ على منصات الإطلاق لضرب هؤلاء"، من أجل الحفاظ على الدولة التونسية واستمرار مرافقها

ورأى أن أطرافا وصفها "بالمتآمرين، تسعى لتأليب الدول الأجنبية على رئيس الجمهورية وعلى بلادهم"، مشددا على أنه سيتم التصدي لهم بالقانون.

"النهضة" تدعو للتحقيق

وكانت حركة النهضة، قد دعت يوم السبت، النيابة العمومية إلى التحقيق في تصريحات الرئيس التونسي، التي تحدث فيها عن وجود محاولات لاغتياله.

وقال المتحدث الرسمي باسم النهضة فتحي العيادي، في تصريح لإذاعة "موزاييك"، إن الحركة منشغلة بما جاء على لسان رئيس الجمهورية حول المؤامرات والتخطيط لاغتياله، وتدعو النيابة العمومية إلى التحقيق في الموضوع وإنارة الرأي العام، باعتبار أنها ملفات تستهدف أمن البلاد وأمن رئيس الجمهورية.

كذلك، أكد القيادي في النهضة علي العريض، في تدوينة على صفحته الرسمية في "فيسبوك"، أن تصريحات سعيد حول وجود مخطط يستهدف حياته، تحتاج إلى تعهد فوري بالتحقيق وإفادة الرأي العام بالمعطيات المتوفرة ونتائج التحقيق وتحديد المسؤوليات.

أزمة سياسية

وتعيش تونس أزمة سياسية حادة منذ قرار الرئيس سعيد في 25 يوليو الماضي تجميد البرلمان وإقالة رئيس الحكومة، هشام المشيشي، ضمن إجراءات استثنائية لمواجهة تدهور الاقتصاد والفشل في إدارة أزمة جائحة كورونا.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك