جاويش أوغلو: تركيا باتت أكثر استقلالاً والأوروبيون لا يتقبلون ذلك

منشور 24 آذار / مارس 2017 - 07:22
 وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو
وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو

أكّد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أنّ بلاده باتت اليوم أكثر استقلالاً، ولم تعد تنصاع لأوامر الأوروبيين الذين لا يريدون تقبّل هذه الحقيقة.

جاء ذلك في كلمة له خلال لقائه ممثلي عدد من مؤسسات المجتمع المدني التركية في مدينة برن بسويسرا التي يزروها لإجراء مباحثات رسمية.

وقال جاويش أوغلو إن تركيا لا تنتقد الاتحاد الأوروبي بدون أسباب، وإنما تردّ على تصريحاته المتعالية، والممارسات التي تستهدفها من قبل أوروبا.

وأضاف: “هناك حقيقة لا يريدون تقبّلها (الأوروبيون)، وهي أن تركيا باتت أكثر استقلالية حيث لا تنصاع لكل ما يقولون.. للأسف هذه حالة أوروبا اليوم”.

وأشار الوزير التركي إلى أن ممارسات الأوروبيين ضد أنقرة بدأت قبيل الاستفتاء الشعبي على التعديلات الدستورية في تركيا والانتخابات التي تجري عندهم.

واعتبر جاويش أوغلو أن هذا الأمر “ذو معنى”، ويدل على غموض المستقبل الأوروبي في حال لم يتراجعوا عن أخطائهم وممارساتهم الراهنة.

وتابع: “إن التطورات في أوروبا تبعث على القلق، وقد بدأنا نرى إنكارها للقيم المكونة لها”، ووصف تجاهل أخطاء بعض الدول بـ”ازدواجية المعايير”.

وشدّد جاويش أوغلو على أن وسائل الإعلام الأوروبية أيضاً منحازة جداً، وتتبع بشكل عام سياسات معادية للإسلام والمهاجرين وكل من يخالفها.

وفي 11 فبراير/شباط الماضي، نشرت الجريدة الرسمية التركية، القانون الذي يتيح طرح التعديلات الدستورية الخاصة بالتحول من النظام البرلماني إلى الرئاسي، في استفتاء شعبي يجري في 16 أبريل/نيسان المقبل.

مواضيع ممكن أن تعجبك