جورج كلوني يعارض تحدي زوجته لداعش في المحاكم الدولية

منشور 25 أيّار / مايو 2019 - 02:49
جورج كلوني وزوجته امل علم الدين
جورج كلوني وزوجته امل علم الدين

المح الممثل العالمي الشهير جورج كلوني، لرفضه تسلم زوجته الاشطة والمحامية اللبنانية الاصل امل علم الدين تسلم قضايا تدين تنظيم داعش الارهابي وقال انه يخشى على حياته ويخشى ايضا استهداف بناته واعلن انه يريد ان يعيش بسلام ايضا

وقال كلوني لصحيفة ديلي ميل البريطانية انه يخاف بالفعل من تعرضه للاعتداء والتصفية هو وعائلته بسبب موقف زوجته التي تمثل نادية مراد البالغة من العمر 23 عاما، والتي تقول إنها أسرت من قبل مقاتلي "داعش" عام 2014.

ومنذ أن تولت أمل علم الدين القضية، أشار كلوني إلى أن أسرته لديها مشكلات أمنية حقيقية، تتعامل معها بشكل يومي إلى حد ما. لكنه اليوم لا يريد أن يكون أطفاله أهدافا بسبب ذلك.

واشار الممثل الاميركي ان زوجته أحالت القضية الأولى ضد داعش إلى المحكمة، "ولدينا الكثير من القضايا الأمنية للاهتمام بها"، مضيفا أنه يريد أن يعيش حياته أيضا، ولا يختبئ هو وعائلته في الزوايا".

وكانت أمل كلوني قد تحدثت انها استشارت زوجها قبل اقدامها على هذه الخطوة وقالت "نحن على دراية ببعض المخاطر التي تنطوي عليها" القضية".

مواضيع ممكن أن تعجبك