حزب الله يجمع "معارضين سعوديين" في الضاحية

منشور 13 كانون الثّاني / يناير 2022 - 04:26
وزير الداخلية اللبناني آخر من يعلم
وزير الداخلية اللبناني آخر من يعلم

نظم "حزب الله" اللبناني، امس مؤتمر لعدة اشخاص وصفهم بالمعارضة السعودية في معقله بضاحية بيروت الجنوبية، بعد اسابيع من انتهاء الازمة بين دول الخليج ولبنان وذلك باستقالة وزير الاعلام جورج قرداحي الذي كان يعمل في خط فكري متوازي مع الحزب.

الهدف اسقاط النظام السعودي؟؟

وقال احد المشاركين وقد عرف على نفسه بانه معارض سعودي مقيم في بيروت، واسمه "علي هاشم"، ان هدف المؤتمر هو اسقاط النظام السعودي  بحسب ما أوردته وكالة "أسوشيتد برس".

وحمل ما اطلق عليه اسم المؤتمر عنوان "لقاء المعارضة في الجزيرة العربية"، وجاء بالتزامن مع ذكرى إعدام رجل الدين السعودي الشيعي، نمر باقر النمر 

 

 

وحضر المؤتمر شخصيات معارضة سعودية، وأعضاء من جماعة الحوثي اليمنية المدعومة من إيران، وكان الهدف المفترض من التجمع هو إحياء ذكرى النمر، الذي أعدمته السعودية في كانون الثاني 2016 والذي اتهمته الرياض بممارسة اعمال ارهابية 

 

 

 

وزير الداخلية اللبناني آخر من يعلم

 

وفور شيوع خبر تنظيم المؤتمر، علق وزير الداخلية اللبناني بسام المولوي، قائلا: "التعاطي يجب أن يكون وفق الدستور اللبناني الذي يمنع تعكير علاقات لبنان بالدول العربية الشقيقة، وسنعمل على تطبيق القانون اللبناني" في اشارة الى عدم استشارته او اخذ موافقة وزارته لعقد هذا المؤتمر 

المعارضة البحرينية في لبنان

وفي ديسمبر الماضي، عقدت "جمعية الوفاق الوطني" البحرينية المعارضة، مؤتمرا صحفيا في العاصمة اللبنانية اتهمت، النظام في المملكة بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان. وعلى الفور، أعلنت الحكومة اللبنانية، حينها عن إدانتها ورفضها لما وصف بأنه "تطاول على مملكة البحرين"، بعد أن أصدرت وزارة خارجية البحرين بيانا أعربت فيه عن "أسفها من استضافة العاصمة اللبنانية بيروت مؤتمرًا صحفيا لعناصر معادية" وتم على الفور ترحيل أعضاء جمعية الوفاق البحرينية من غير اللبنانيين إلى خارج البلاد

مواضيع ممكن أن تعجبك