حزب الله يشيع جثمان مقاوم استعاده من اسرائيل

منشور 18 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 07:16

شارك نحو عشرة الاف مناصر لحزب الله الشيعي الاربعاء في تشييع محمد العسيلي الذي سلمت اسرائيل جثمانه الاثنين في اطار عملية تبادل مع الحزب الشيعي.

ووصل المشاركون الى بلدة الطيري (20 كلم جنوب شرق صور) مسقط راس العسيلي في سياراتهم الخاصة او على متن باصات كبيرة ترفرف عليها اعلام حزب الله الصفراء.

وتقدم مسيرة التشييع 100 عنصر من حزب الله يرتدون ثيابا سوداء ويتناوبون على حمل النعش الذي لف بعلم حزب الله وهم يرددون هتافات منها "حزبنا حزب الله قائدنا نصر الله" و"الموت لاميركا الموت لاسرائيل" و"بالدم الحسيني نحفظ نهج الخميني" المرشد الاول للثورة الاسلامية في ايران.

وكان مقاتلون من حزب الله قد قدموا التحية العسكرية للشهيد لدى خروج نعشه من مستشفى بلدة بنت جبيل التي نقل اليها بعد وصوله من اسرائيل.

جابت مسيرة التشييع طرقات الطيري التي ازدحمت نوافذ وشرفات منازلها بنساء يطلقن الزغاريد وينثرن الارز والورود على المشاركين فيما قامت نساء اخريات بتوزيع الحلوى على المارة في الطرقات. وقد ووري العسيلي الثرى في مقبرة بلدته.

والعسيلي من مواليد العام 1968 انتسب الى المقاومة الاسلامية ذراع حزب الله العسكرية عام 1997. كان متزوجا وله ولد لم يبلغ من العمر سنتين.

قتل العسيلي في 20 تموز/يوليو عام 2006 في المواجهات التي جرت في بلدة مارون الراس في جنوب لبنان مع الجيش الاسرائيلي بعد اسبوع من شن اسرائيل حربا استمرت 34 يوما على لبنان بعد اختطاف حزب الله جنديين اسرائيليين.

وقد اعادت اسرائيل جثمانه الاثنين في اطار عملية تبادل شملت كذلك جثة مقاتل اخر واسير لبناني واحد. بالمقابل سلم حزب الله الدولة العبرية جثة مستوطن اسرائيلي ومعلومات عن الملاح الاسرائيلي رون اراد الذي فقد في لبنان في 1986.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك