حفتر يحذر من المسلحين الاجانب واردوغان يقر بارسال مرتزقة سوريين

منشور 21 شباط / فبراير 2020 - 07:30
 وجود أعداد كبيرة من المقاتلين والمسلحين الأجانب بالأراضي الليبية
وجود أعداد كبيرة من المقاتلين والمسلحين الأجانب بالأراضي الليبية

أكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للمرة الأولى، الجمعة، وجود مقاتلين سوريين موالين لأنقرة في ليبيا إلى جانب عناصر التدريب الأتراك.

وقال أردوغان للصحفيين في إسطنبول “تركيا متواجدة هناك عبر قوّة تجري (عمليات) تدريب. 

وألقى القائد الأعلى للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر الكرة في ملعب أنقرة بعد إعلانه اليوم عن الاستعداد لوقف إطلاق النار في ليبيا شرط انسحاب القوات التركية والمرتزقة من البلاد.

وقال إبراهيم بلقاسم الكاتب والمحلل السياسي، إن ليبيا ستواجه أزمة كبيرة مستقبلا بشأن خروج مجموعات المرتزقة من البلاد.

وأضاف “تركيا لا تخفي تواجدها على الأراضي الليبية من خلال المقاتلين المواليين لها، بل وتؤكد أن لديها مستشارين وخبراء داخل ليبيا”.

وأشار المحلل السياسي إلى أن تقرير مجلس الأمن الذي صدر شهر يناير الماضي أكد وجود أعداد كبيرة من المقاتلين والمسلحين الأجانب بالأراضي الليبية، لافتًا إلى أن الجانب الليبي يرفض وجود قوى أجنبية على أرضهم.

وكان القائد الأعلى للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر قد أكد على ضرورة انسحاب القوات التركية والمرتزقة من البلاد ووقف إمدادات السلاح التركية لطرابلس، وتصفية الجماعات الإرهابية.

أما مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة فقد دعا إلى الاستفادة من الزخم الذي أحدثه مؤتمر برلين بشأن الأزمة الليبية.


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك