حقوقيون وناشطون يهاجمون السيسي بعد اعتقال جنينة

منشور 13 شباط / فبراير 2018 - 03:18
اعتقال جنينة جاء إثر تصريحات قال فيها إن عنان يمتلك وثائق بشأن أحداث مصر بعد الثورة
اعتقال جنينة جاء إثر تصريحات قال فيها إن عنان يمتلك وثائق بشأن أحداث مصر بعد الثورة

أثار اعتقال الأمن المصري لرئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق انتقادات حادة بين النشطاء والحقوقيين على مواقع التواصل الاجتماعي.


وكانت ابنة هشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات في مصر قد قالت في اتصال هاتفي مع "رويترز" إن ما يصل إلى 30 رجل شرطة اصطحبوا أباها من منزله في إحدى ضواحي القاهرة في سيارة. وأضافت أنها شاهدت الواقعة لكن لا تعرف الجهة التي اقتادوه إليها.


فيما أكدت مصادر لفضائية "الجزيرة" أن اعتقال جنينة جاء إثر تصريحات قال فيها إن عنان يمتلك وثائق بشأن أحداث مصر بعد الثورة.


وكان جنينة قد أدلى بتصريحات لموقع "هاف بوست عربي"، قال فيها إن عنان يمتلك وثائق وأدلة متعلقة بكافة الأحداث التي وقعت عقب ثورة 25 يناير 2011، من بينها حادث اغتيال مدير المخابرات المصرية عمر سليمان، مؤكدا أن تلك الوثائق ليست موجودة داخل مصر.


وعبر "تويتر" احتل وسم #هشام_جنينة قائمة أعلى الوسوم تداولا، حيث انتقد النشطاء اعتقال جنينة معلنين تضامنهم معه قائلين أن جنينة " أيقونة مصرية بإمتياز"، ومؤكدين أن اعتقال عنان يعني أن السيسي يمضي في سيناريو 1981م (تم اغتيال أنور السادات في ذلك العام) بإصرار، بحسب النشطاء.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك