حماس تتهم فتح بشن حرب العبوات الناسفة عليها

منشور 04 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 02:20

اصيب ثلاثة اعضاء من حركة حماس بتقجير قنبلة وضعت الى جانب الطريق وقد اتهمت حماس حركة فتح بالتفجيرات هذه التي كان قتل فيها الثلاثاء ثلاثة مسلحين.

قال مسعفون ومسؤولون في حركة المقاومة الإسلامية حماس ان قنبلة انفجرت بالقرب من مركبة تقل أعضاء في قوة أمنية لحماس في قطاع غزة في وقت مبكر يوم الخميس فأصابت ثلاثة أشخاص على الاقل بجراح.

وقال مسؤولو حماس ان الانفجار الذي وقع في مدينة غزة يبدو ان سببه قنبلة على جانب الطريق استهدفت دورية لحماس. وكان الجرحى الثلاثة أعضاء في القوة التنفيذية لحماس.

وسيذكي الانفجار التوترات بين حماس وحركة فتح العلمانية بعد مضي أربعة أشهر على سيطرة حماس على القطاع الساحلي بالقوة.

وقال متحدث باسم الجيش الاسرائيلي ان اسرائيل لا صلة لها بما حدث.

ويوم الاربعاء أمرت حماس باغلاق المقر الرئيسي لفتح في قطاع غزة إغلاقا مؤقتا وذلك لأسباب أمنية.

واتهمت وزارة الداخلية التابعة لحكومة اسماعيل هنية المقالة وحركة حماس مجموعات تتبع لحركة فتح بنصب عبوة لاستهداف دوريات للشرطة التابعة لحماس في غزة.

وفي بيان قالت وزارة الداخلية في الحكومة المقالة ان تحقيقاتها قادت الى ان "عصابة محسوبة على حركة فتح كانت تقوم بنصب عبوة شديدة الانفجار خلف موقع انصار وهو مقر للشرطة الفلسطينية (التابعة لحماس) قبالة ميناء غزة وذلك لاستهداف احدى الدوريات التابعة للشرطة".

وتابع البيان "لكن العبوة انفجرت وهم يقومون بنصبها وادت الى مقتل ثلاثة اشخاص واصابة اخرين".

وقد قتل مساء الثلاثاء ثلاثة من عناصر كتائب "شهداء الاقصى" التابعة لحركة فتح في انفجار سيارتهم في منطقة الميناء غرب مدينة غزة وتضاربت الروايات حول اسبابه وملابساته.

ووقع الانفجار في مكان يبعد مئات الامتار فقط عن مقر تابع للقوة التنفيذية لحماس.

وكان المتحدث باسم وزارة داخلية الحكومة المقالة قال في رد فعل اولي على الانفجار ان الثلاثة قتلوا "عندما استهدفت سيارتهم بقذائف من قبل الزوارق الحربية الاسرائيلية". لكن مصدرا مسؤولا في حكومة هنية نفى هذه الرواية فيما بعد.

واكد بيان وزارة داخلية الحكومة المقالة ان "الشرطة الفلسطينية اعتقلت بعض المشتبه فيهم والذين تواجدوا في المكان ويعتقد ان لهم علاقة بالحادث" وتوعدت انها "ستلاحق كل من له علاقة بهذه الحادثة الخطيرة".

واتهمت حركة حماس السلطة الفلسطينية برام الله باعطاء اشارات لتنفيذ "عملية الانفجار التي ادت الى مقتل من نفذها" وقالت في بيان "اننا لن نقف مكتوفي الايدي ازاء هذه الاعمال الاجرامية.. والمس المباشر باخواننا وقياداتنا".

وحمل البيان "قيادة حركة فتح المسؤولية الكاملة ما لم تحدد موقفا واضحا من هذه الاعمال الاجرامية".

مواضيع ممكن أن تعجبك