حماس تنفي أنباء عن احراز تقدم بمحادثات تبادل الاسرى مع اسرائيل

منشور 13 تمّوز / يوليو 2021 - 11:07
ارشيف

نفت حركة حماس الثلاثاء، صحة أنباء ترددت عن احراز تقدم في المحادثات التي تتوسط فيها مصر من اجل تبادل الاسرى بين الحركة واسرائيل.

وقال حازم قاسم الناطق باسم حركة حماس لإذاعة “صوت القدس”، أن ما يتردد عن حصول تقدم في صفقة تبادل الأسرى، هو من قبل الإعلام الإسرائيلي، لافتا إلى أنه موجه للرأي العام الإسرائيلي الداخلي.

ومن المتوقع اجراء جولة محادثات جديدة بين الوسطاء المصريين، ومسؤولين إسرائيليين في القاهرة قريبا، حول صفقة تبادل الأسرى الجديدة.

وقال قاسم ان ما طرحته اسرائيل سابقا ولا تزال تطرحه في اطار المحادثات “لا يلبي طموحات المقاومة الفلسطينية”، لافتا إلى أن "المقاومة تُدير ملف صفقة تبادل الأسرى بصبر كبير”.

واتهم اسرائيل بمحاولة “ترميم صورة جيشها عبر تشديد الحصار والتضييق على أبناء شعبنا من خلال منع الحركة وتعطيل الإعمار”.

وكانت تقارير تحدثت عن وجود “تطورات إيجابية”، بشأن الصفقة، وأن المرحلة الأولى منها تقترب من التنفيذ، وتشمل تقديم حركة حماس معلومات عن مصير الجنود الإسرائيليين مقابل إطلاق سراح الأسيرات في سجون الاحتلال.

يشار إلى أن الجولة السابقة من المفاوضات “غير المباشرة” بين وفد من حماس وآخر إسرائيلي، والتي عقدت في مقر جهاز المخابرات المصرية، لم يتم فيها إحراز تقدم.

وكشف حينها عن أن الوفد الإسرائيلي، طلب العودة إلى حكومته لإطلاعها على ما جرى بحثه، وأخذ رأيها، بعد أن ربط أيضا وقتها ملف إعمار غزة والتهدئة، بإنجاز صفقة تبادل الأسرى، وهو أمر رفضته حركة حماس، التي تتشدد في الفصل بين الملفات.

ومن المتوقع أن تعقد جلسة مباحثات جديدة بين وفد أمني إسرائيلي، والمسؤولين المصريين، لبحث ذات الملف قريبا، وذلك بعد الاجتماع الذي عقده المجلس الوزاري الإسرائيلي المختص بالشؤون الأمنية والسياسية، والذي بحث فيه ملف غزة.

ومن المحتمل أن يكون الوفد الإسرائيلي يحمل مواقف جديدة بشأن الصفقة، حيث ترفض حماس إلى جانب رفض ربط الملفات ببعضها البعض، أن تقدم أي معلومات مجانية للاحتلال حول مصير الجنود الأسرى لديها.

وتطلب مقابل أي معلومة ثمنا مجديا، كما فعلت خلال صفقة التبادل التي جرت في العام 2011.

جدير ذكره أن وزير الخارجية المصريّ، سامح شكري، التقى نظيره الإسرائيليّ، يائير لبيد في العاصمة البلجيكية بروكسل، يوم الأحد الماضي، وبحث معه الجمود بين الفلسطينيين والإسرائيليين، كما تطرق اللقاء إلى بحث ملف غزة وكذلك ملف تبادل الأسرى.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك