دمشق "التي لا تنام" باتت تغلق أسواقها مع الغروب !

منشور 12 آب / أغسطس 2021 - 06:53
دمشق "التي لا تنام" أصبحت تغلق أسواقها مع الغروب !

بعد حلب واللاذقية وطرطوس ودير الزور، جاء الدور على أسواق دمشق، والتي صدر قرار بإغلاقها مع غروب شمس كل يوم، في إجراء قيل ان الهدف منه هو "توفير الكهرباء" في بلد يعاني من أزمة باتت مزمنة في الطاقة.

وكان محافظ دمشق،عادل العلبي أصدر الاحد الماضي قرارا يحدد مواعيد عمل الفعاليات التجارية في العاصمة، حيث يسمح لمقاهي الإنترنت والأسواق العمل من الساعة التاسعة صباحا حتى الثامنة مساء، بينما يمكن للحانات والملاهي بالعمل من الساعة التاسعة صباحا وحتى الساعة الواحدة ليلا.

وعن سبب استثناء الحانات والملاهي، قال المحافظ في تصريحات لاذاعة محلية "حافظنا على متنفس للمواطن السوري".

واناط القرار بقوات الشرطة مراقبة تنفيذ هذا الاجراء، وإنزال عقوبة الغرامة بحق المخالفين، وهو ما أزعج التجار الذين تقدموا باعتراض رسمي عبر غرفة التجارة، ولكن دون جدوى.

وقال عضو مجلس إدارة “غرفة تجارة دمشق”، مازن حسن ان الغرفة تواصلت مع المحافظ، والذي أوضح أن القرار “قيد التجربة حاليًا”، إذ ستعمل المحافظة لاحقًا على الاعتماد على نتائج تنفيذه لمدة أسبوع، لتتخذ بعد ذلك القرار المناسب، وفقًا لما نقلته صحيفة “الوطن” المحلية.

لكن نائب محافظ دمشق أحمد النابلسي نفى الاربعاء، ان يكون القرار تجريبيا، مؤكدا  أن "كل ما يتم تداوله حول أن القرار مؤقت أو تجريبي عار عن الصحة". 

وأشار النابلسي، الذي لم يقدم توضيحات حول أسباب القرار، بأنه بدأ إقفال المحلات والمراكز بالمواعيد الجديدة، منذ الاثنين الماضي.

وتقدم تجار دمشق، بـ “كتاب اعتراض” إلى “غرفة تجارة دمشق”، تضمن توضيحهم أن القرار يسبب أضرارًا كبيرة لهم في التوقيت الحالي، خاصة مع دخول الأسواق بفترة الاستعداد للعودة للمدارس، وارتفاع درجات الحرارة خلال ساعات النهار طوال شهر آب الحالي، ما يجعل المستهلكين يرغبون بالتسوق مساءً.

وطالب التجار، بتمديد ساعة الإغلاق حتى الواحدة ليلًا، أسوة بمراكز التسوق (المولات التجارية)، أو حتى الساعة العاشرة والنصف مساءً على أقل تقدير.

كما لاقى القرار انتقادا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشار قسم كبير من السوريين إلى الضرر الاقتصادي والمالي الذي يمكن أن يتسبب به، خصوصا للتجار وعائلاتهم.

وبينما لم يورد قرار محافظ دمشق اسبابا للاجراءات الجديدة، لكن رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق عبد الله نصر قال أن الهدف منها هو "توفير الكهرباء"، مشيرا إلى أنه "هناك أمور أخرى متعلقة بالقرار لا نعلم كيف تمت دراستها من قبل المحافظة".

وكان قد اتخذت قرارات مشابهة بتحديد أوقات عمل الفعاليات التجارية في كل من حلب، اللاذقية، طرطوس، ودير الزور، بحسب وسائل إعلام محلية.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك