رئيس البرلمان العربي: لن نمثل الأنظمة فقط بل تطلعات الشعوب

منشور 12 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 09:19
البرلمان العربي سيتأثر برياح التغيير كي تدفعه نحو الأمن والسلام والتشريعات
البرلمان العربي سيتأثر برياح التغيير كي تدفعه نحو الأمن والسلام والتشريعات

أعلن رئيس البرلمان العربي علي الدقباسي عن نية البرلمان خلال الفترة القليلة المقبلة التعامل مع نواب وصفهم بـ"الأحرار" يتم انتخابهم من قبل الإرادات الشعبية في كل من تونس ومصر وسوريا وليبيا واليمن مؤكدا أن هؤلاء النواب لن يكونوا مراسلين للأنظمة السابقة وإنما ممثلين للشعوب أنفسها.

وأنتقد رئيس البرلمان العربي في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط مفاهيم جامعة الدول العربية المتعلقة بإصلاح أوضاع بعض الدول وذلك من منطلق وجود ما سماه "المسافة الكبيرة" بين إمكاناتها وطموح الشعوب العربية واصفا معظم المؤسسات العربية بـ"المترهلة" في ظل إهدارها الكثير من الميزانيات دون تحقيق أي أهداف.

وأضاف قائلا "إن البرلمان العربي يسعى لأن يكون ذراعا تشريعية ورقابية على أعمال تلك المؤسسات إلى جانب تحقيق تطلعات الشعوب العربية والوصول بالإنسان العربي إلى حقه في أن يكون صاحب كلمة ورأي".

وقال "يجب على الشعوب العربية أن لا تلتفت لمن يريد تقسيمها أو فرض رأي واحد عليها في ظل وجود الرأي والرأي الآخر إضافة إلى احترام كل التوجهات والأديان والجنسيات بحيث لا يتم إلغاء الآخر" مؤكدا ضرورة استيعاب بعضهم بعضا بهدف تحقيق ما فشلت فيه أنظمة عربية عدة عبر سنوات وذلك من خلال حسن الاختيار.

وأشار الدقباسي إلى أن البرلمان العربي سيتأثر برياح التغيير كي تدفعه نحو الأمن والسلام والتشريعات خصوصا أنه لن يكون مؤسسة علاقات عامة تقليدية وإنما سيعمل على مخاطبة المستقبل ومحاكاة الواقع مع الأخذ بعين الاعتبار المستجدات الموجودة على الساحة السياسية.

وأكد قائلا  "لن يمثل البرلمان العربي وجهة نظر الأنظمة فقط وإنما سيأخذ في الاعتبار التطلعات الشعبية لتحقيق الإصلاح المنشود".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك