روسيا تحذر من كارثة في حال ضرب ايران واسرائيل تستبعد هجوم قريب

منشور 18 كانون الثّاني / يناير 2012 - 10:51
مفاعل بوشهر النووي الايراني/ارشيف
مفاعل بوشهر النووي الايراني/ارشيف

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يوم الاربعاء ان شن هجوم عسكري غربي على ايران سيكون "كارثة" ستفاقم من الانقسامات الخطيرة القائمة بالفعل في العالم الاسلامي.

ولدى سؤاله خلال مؤتمر صحفي سنوي عما اذا كانت الولايات المتحدة وحلفاؤها سيشنون هجوما عسكريا على ايران قال لافروف "فيما يتعلق باحتمالات ما اذا كانت هذه الكارثة ستحدث ام لا عليكم أن تسألوا من يتحدثون عن هذا بشكل متكرر."

وتابع قائلا "ليس لدي شك في أن هذا سيسكب الوقود على نار مشتعلة بالفعل. النار المشتعلة الخفية الخاصة بالمواجهة بين السنة والشيعة والاكثر من هذا (أنه سيحدث) سلسلة من ردورد الافعال لا أدرى أين ستتوقف."

إسرائيل تقول انها "بعيدة تماما" عن قرار بمهاجمة ايران

قال وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك يوم الاربعاء ان أي قرار بشأن هجوم اسرائيلي على ايران "بعيد تماما".

وكان باراك يتحدث لراديو الجيش قبل زيارة يقوم بها لاسرائيل هذا الأسبوع الجنرال مارتن ديمبسي رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة.

وأثارت هذه الزيارة تكهنات بأن واشنطن ستحث اسرائيل على تأجيل أي تحرك ضد البرنامج النووي الايراني.

ولدى سؤاله عما اذا كانت الولايات المتحدة تطلب من اسرائيل اخطارها قبل شن اي هجوم على ايران أجاب باراك "لم نتخذ اي قرار للقيام بهذا... هذا الأمر برمته بعيد تماما."

كما أشار باراك الى أن اسرائيل تنسق مع واشنطن خططها بشأن التعامل مع المشروع النووي الايراني الذي تعتبره اسرائيل مصدر تهديد لوجودها.

وقال باراك "لا أظن أن طبيعة علاقاتنا بالولايات المتحدة تسمح بالا تكون لديها اي فكرة عما نتحدث عنه."

وحين سُئل عما اذا كان تعبير "بعيد تماما" يعني أسابيع أم شهور أجاب باراك "لن أقدم أي تقديرات. من المؤكد أنه ليس عاجلا."

وأضاف "لا أريد أن أتحدث وكأن هذا سيحدث غدا."

وتقول ايران ان برنامجها النووي مخصص لاغراض سلمية بحتة.

ومن المقرر أن يصل ديمبسي الى تل ابيب هذا الاسبوع لاجراء محادثات من المؤكد أن يكون الملف الايراني أحد موضوعاتها الرئيسية. وستكون هذه أول زيارة يقوم بها ديمبسي منذ تولى منصب رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة في سبتمبر ايلول.

وخلال مقابلة أجرتها رويترز معه في 30 تشرين الثاني / نوفمبر قال ديمبسي انه لا يعلم ما اذا كانت اسرائيل ستخطر الولايات المتحدة مسبقا اذا قررت القيام بعمل عسكري منفرد ضد ايران.

واعترف ايضا باختلافات في الرؤية بين الولايات المتحدة واسرائيل بشأن السبيل الامثل للتعامل مع ايران وبرنامجها النووي.

مواضيع ممكن أن تعجبك