زعيم قبلي يمني: القاعدة أعدمت 20 وقطعت أيدي آخرين

منشور 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 12:37
عناصر من تنظيم قاعدة شبه الجزيرة العربية
عناصر من تنظيم قاعدة شبه الجزيرة العربية

كشف زعيم قبلي في مديرية خنفر بمحافظة أبين جنوب اليمن عن جرائم مروعة تقوم بها عناصر جماعة (أنصار الشريعة) التابعة لتنظيم القاعدة بارتكابها في مدينة جعار التي يسيطرون عليها منذ أيار/ مايو الماضي ومناطق أخرى في المديرية.

ونقلت صحيفة (السياسة) الكويتية الأربعاء عن الزعيم القول إن مسلحي القاعدة أعدموا 20 من أبناء المنطقة بتهمة التجسس لصالح الجيش اليمني وأعداء الإسلام (الولايات المتحدة)، مضيفاً أن بعض من أعدموا لم يتجاوزا سن الـ18.

وأشار إلى أن عناصر التنظيم قطعوا كذلك أيدي نحو 16 من مدينة جعار بتهمة السرقة، موضحاً أن ما حدث للضحايا يمثل عقابا لهم لموقفهم الرافض لـ"القاعدة".

واتهم القاعدة بالتسبب في نزوح حوالي 150 ألفا من أبناء محافظة أبين بينهم 60% من مديرية خنفر بسبب سيطرتهم على مدينتي جعار وزنجبار وبسبب المواجهات بينهم وبين قوات الجيش.

وكانت قوات الأمن اليمنية اعتقلت أمس ستة من المطلوبين في تنظيم القاعدة.

ونقلت وكالة أنباء (سبأ) عن مسئول أمني قوله إن المسلحين المطلوبين "كانوا يخططون لعمليات إرهابية تستهدف قادة وشخصيات بارزة في الدولة وأيضا هيئات حكومية وبعثات عربية وأجنبية".

وقال المسئول إن من بين المقبوض عليهم مسعد محمد البربري المسئول عن قيادة هجوم على مطار صنعاء الدولي يوم 19 شباط/ فبراير عام 2009.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك