ساركوزي واولمرت : امتلاك ايران السلاح النووي ”غير مقبول”

منشور 23 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 07:55
اكد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ورئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت الاثنين في باريس ان فرنسا واسرائيل تعتبران امتلاك ايران السلاح النووي "امرا غير مقبول" حسب ما اعلن المتحدث باسم الرئاسة الفرنسية.

وقال المتحدث باسم قصر الاليزيه دافيد مارتينون ان "اسرائيل وفرنسا تأملان في ان تطور ايران برنامجها النووي لاغراض سلمية وفي اكبر قدر من الشفافية. وفرنسا كما اسرائيل لا ترى ان امتلاك ايران السلاح النووي امر مقبول".

واتهم ساركوزي مباشرة طهران بالسعي الى امتلاك السلاح النووي. وتشجع فرنسا شركاءها في الاتحاد الاوروبي على فرض عقوبات اوروبية ضد طهران.

وقال مارتينون للصحافيين في ختام الغداء الذي جمع المسؤولين "انهما بحثا الوضع في الشرق الاوسط قبل مؤتمر انابوليس" (الولايات المتحدة) الشهر المقبل.

وهذا اللقاء للمسؤولين هو الاول منذ انتخاب ساركوزي رئيسا في ايار/مايو.

واضاف المتحدث ان اولمرت "اعرب عن الامل في ان تلقي فرنسا بكل ثقلها في مؤتمر انابوليس" في حين اكد ساركوزي استعداده لان يساهم بشكل او باخر" في حسن سير المؤتمر الدولي حول الشرق الاوسط.

وتابع المتحدث ان ساركوزي امل ايضا في ان يكون المؤتمر الدولي مناسبة "بعد ضمان امن الدولة العبرية لاتخاذ مبادرات" لارساء السلام.

وبحسب المتحدث تطرق ساركوزي واولمرت الى النقاط التي ستطرح على بساط البحث في انابوليس منها حق العودة للاجئين الفلسطينيين ووضع القدس والقضايا الامنية.

وقال مارتينون ان الرئيس طلب من اولمرت "اطلاعه على المباحثات التي اجراها في الاونة الاخيرة مع رئيس (السلطة الفلسطينية محمود) عباس".

وتحسنت العلاقات بين فرنسا واسرائيل بشكل ملحوظ منذ وصول ساركوزي الى سدة الرئاسة وهو الذي اعلن بوضوح انه "صديق" لاسرائيل.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك