سفيرة هولندا في السودان تسبح في النيل بعد رهان على فيسبوك

منشور 22 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 05:09

عبرت سفيرة هولندا في السودان السبت نهر النيل سباحة بعدما حازت صفحة السفارة على فيسبوك اكثر من 10 آلاف “اعجبني”، وهو شرط كانت وضعته للقيام بهذه المبادرة الرامية للتوعية من حوادث الغرق وتحسين وضع المرأة.

 


وارتدت السفيرة سوزان بلانكهارت (63 عاما) لباس سباحة برتقاليا، اللون الذي يرمز الى هولندا، وعليه شعار السفارة، ونزلت الى مياه النهر الازرق برفقة ست نساء هولنديات وسبع نساء سودانيات.

 


واجتازت النسوة مئات الامتار سباحة في المياه المضطربة على وقع هتافات التشجيع التي اطلقها جمع احتشد على ضفتي النهر لتشجيعهن.


وجرت عملية “عبور نهر النيل” بمواكبة من فريق من السباحين السودانيين الذين توزعوا على عدة زوارق.


ولدى عودتها إلى البر قالت السفيرة ضاحكة “كان امرا رائعا، مذهلا، اوصي الجميع ان يأتوا للسباحة في النيل”.


وكانت بلانكهارت اطلقت هذه المبادرة للتوعية من مخاطر حوادث الغرق في النيل وتحسين وضع المرأة في السودان، وقد اشترطت لتحقيق ذلك ان يتخطى عدد معجبي صفحة سفارتها على فيسبوك العشرة آلاف وهو رهان فازت به اذ ان عدد معجبي الصفحة لا ينفك يتزايد وقد ناهز السبت حوالى 14 الفا.

مواضيع ممكن أن تعجبك