سوريا مستعدة لمعاودة المفاوضات مع اسرائيل وفق الاسس ذاتها

منشور 08 نيسان / أبريل 2009 - 03:59

اكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم الاربعاء امكانية استئناف المفاوضات غير المباشرة مع اسرائيل على "الاسس ذاتها التي جرى الاتفاق عليها" خاصة التزام الدولة العبرية بالانسحاب من الجولان.

وقال المعلم اثناء مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الايطالي فرانكو فراتيني ان المفاوضات ستجري في حال استئنافها وفق "الاسس ذاتها التي جرى الاتفاق عليها (في ايار/مايو 2008) خلال حكومة اولمرت عقب الوساطة التركية".

وقال المعلم ان الاسس المتفق عليها "التزام اسرائيل بالانسحاب التام من الجولان لغاية خط الرابع من حزيران (يونيو) 1967 والا تؤثر هذه المحادثات غير المباشرة على المحادثات بين فلسطين واسرائيل والا تستخدم كغطاء لشن عدوان على لبنان او غزة".

وكانت تركيا قد لعبت دورا وسيطا خلال اربع جولات من المباحثات بين سوريا واسرائيل العام الماضي. الا ان المباحثات توقفت بعد العدوان الذي شنته اسرائيل على قطاع غزة في كانون الاول/ديسمبر 2008. وكان وزير الخارجية في الحكومة الاسرائيلية الجديدة افيغدور ليبرمان استبعد الاسبوع الماضي اي انسحاب من هضبة الجولان.

واحتلت اسرائيل هضبة الجولان الاستراتيجية المشرفة على شمال الدولة العبرية في عام 1967 واعلنت ضمها في عام 1981 الا ان المجتمع الدولي لم يعترف بذلك.

وعبر وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني اثناء المؤتمر الصحافي عن "فتح صفحة جديدة في العلاقات السياسية بين سوريا وايطاليا"، مؤكدا على رغبة بلاده "بلعب دور بناء من اجل احلال السلام في وقت قريب على اساس اللجنة الرباعية والمبادرة العربية". وانهى الوزير الايطالي الاربعاء زيارة الى دمشق استقبله خلالها الرئيس السوري بشار الاسد.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك