صحف سويدية تنشر كاريكاتير يسيء للرسول بعد كشف مخطط لإغتيال الرسام

منشور 10 آذار / مارس 2010 - 01:44

 أعادت عدد من الصحف السويدية الأربعاء نشر كاركاتير يظهر النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) بصورة مهينة، وذلك بعد يوم واحد من الكشف عن مخطط لإغتيال الرسام.

وأفادت التقارير، الثلاثاء، وفقا لصحيفة "القدس العربي"، بأنه جرى اعتقال سبعة أشخاص في أيرلندا بينما أدينت سيدة في الولايات المتحدة بالتحريض على ارتكاب أعمال إرهابية، وكان الهدف هو الرسام السويدي لارس فيلكس الذي رسم الكاريكاتير عام 2007.

وقد تلقى فيلكس عدة تهديدات، وكانت جماعة للمتمردين في العراق قد رصدت مكافأة قدرها مئة ألف دولار لمن يأتي برأسه عام 2007 بعد نشر الرسوم المسيئة.

وكان فيلكس قد قال مطلع العام إنه تلقى تهديدات على هاتفه من الصومال، وذلك بعد أسبوع تقريبا من نجاة رسام من الدنمارك من هجوم نفذه رجل صومالي المولد اقتحم منزله.

وكانت هذه الرسوم قد أثارت حفيظة المسلمين في دول العالم، والتقى رئيس الوزراء السويدي فريدريك راينفلت بسفراء العديد من الدول الإسلامية لتوضيح القوانين السويدية المتعلقة بحرية التعبير.

وقررت العديد من المطبوعات السويدية الأربعاء إعادة نشر الكاريكاتير ورأت في هذا دعما لحرية التعبير، بينما أحجمت أوسع صحف البلاد توزيعا (افتونبلادت) عن النشر ورأت أن هذا لن يقدم أي إسهام بناء.

مواضيع ممكن أن تعجبك