صحيفة: أردوغان يستغل السراج وليبيا

منشور 03 آب / أغسطس 2020 - 10:08
 مسؤولاً بالوفاق تحدث عن استغلال تركيا للمتشددين في ليبيا للضغط على السراج
مسؤولاً بالوفاق تحدث عن استغلال تركيا للمتشددين في ليبيا للضغط على السراج

“تداعيات اتفاق رئيس حكومة طرابلس فائز السراج مع تركيا تتكشف تدريجياً، فقد بدا واضحا أن الأخيرة تستغله لخدمة مصالحها خاصة الاقتصادية منها باعتراف مسؤولين من حكومة الوفاق” ، جملة افتتاحية لنص صحافي في جريدة زمان التركية يكشف عن تحكم أنقرة في واردات الموانئ الليبية من خلال رجل أعمال مقرب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان .

استنزاف تركيا لثروات ليبيا يتم بحسب ما هو مدرج بالجريدة التركية عن طريق شركة إس سي كي التركية، التي يديرها محمد كوكاباشا، أحد رجال الأعمال المقربين من أردوغان.

الجمارك الليبية ومن خلال الاتفاق المبرم مع تركيا بخصوص الاتفاقية الأمنية والبحرية تمنح الشركة التركية إشرافا غير مسبوق على جميع السلع الواردة إلى ليبيا عن طريق البحر، وهذا الأمر صار يثير غضب اتحاد غرف التجارة الليبية وغرفة الشحن التجاري الليبية، اللتين تشعران بالقلق تجاه هذا الوجود التجاري التركي غير العادي.

تمضي الصحيفة قدماً، فتنقل عن وكالة أسوشيتد برس حديث مسؤولين في حكومة الوفاق قولهم، إن العلاقات بين الحكومة في طرابلس وتركيا اضطرارية مؤكدين أن قرار أنقرة التدخل في النزاع الليبي مرتبط بشكل مباشر مع خططها الاقتصادية بالمنطقة.

كما تضيف الصحيفة أن مسؤولاً بالوفاق تحدث عن استغلال تركيا للمتشددين في ليبيا للضغط على السراج للرضوخ لمطالب أنقرة المالية وهو ما يوضع في خانة الابتزاز والبراغماتية التركية .

نص الصحيفة التركية وما أوردته بخصوص ثروات ليبيا يبدو متناغماً إلى حد كبير مع عديد المؤشرات السياسية ، فهو يفسر سر اهتمام أردوغان بليبيا من خلال تصريحاته وحديثه عن آبار النفط وأحواض الغاز وضرورة انسحاب الجيش من الموانئ والحقول النفطية.

ويفسر كذلك وصول وفد سياسي اقتصادي إلى طرابلس بحضور وزير الخارجية ووزير المالية الذي وبكل تأكيد تحدث عن جوانب تهم الاقتصاد التركي وإنعاش الليرة المتدهورة، وهذا لن يتحقق إلا بتعاون كبير جداً من مسؤولي حكومة الوفاق الذين لم يفكروا في عواقب إدخال تركيا إلى ليبيا.


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك