صحيفة تنشر حوار بين خاشقجي و"القتلة" وابن سلمان يحاول ترطيب الاجواء مع بومبيو

منشور 17 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 09:41
تسجيلات تثبت تعذيب جمال خاشقجي
تسجيلات تثبت تعذيب جمال خاشقجي

تعهدت المملكة العربية السعودية بوزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو بإجراء تحقيق كامل في اختفاء الصحفي جمال خاشقجي، فيما تنتظر انقرة اتفاقا مشتركا لتفتيش مقر القنصل السعودي

تسجيلات تثبت تعذيب جمال خاشقجي

وتناقلت وكالات انباء ترجمة لما ورد صحيفة يني شفق وقالت انه تم الوصول إلى التسجيلات الصوتية لمقتل جمال خاشقجي التي بحوزة الاستخبارات التركية

وتكشف لحظات تعذيب وقتل الإعلامي السعودي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول. ونشرت جزءا من الحوار الذي دار بين جدران تلك الغرفة. تقول الصحيفة خلال الحديث الذي دار بين خاشقجي ومُعَذِّبيه، كانوا يقطعون له أصابع يديه.

وقبل أن تنتهي عملية التعذيب التي تعرَّض لها خاشقجي، صرخ القنصل السعودي بقوله: «اعملوا هذا خارجاً.. ستوقعونني في مأزق!». فردَّ عليه أحدهم: «إذا أردت أن تعيش اصمت!». ليتابعوا عملية تعذيبه وصولاً لقطع رأسه!

تعهد سعودي
وذكر بومبيو أنه سيلتقي بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان في العاصمة أنقرة بعد أسبوعين من اختفاء خاشقجي الذي دخل قنصلية بلاده في اسطنبول للحصول على وثائق مطلوبة لزواجه.

وفي السعودية، التقى بومبيو بالعاهل السعودي الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان ووزير الخارجية عادل الجبير.

وقد تبادل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو خلال لقائهما في الرياض أطراف حديث ودي، وعلّق محمد بن سلمان مشيرا للمصورين بقوله: لن يتوقفوا أبدا.
وفيما تمنى محمد بن سلمان لضيفه الرفيع ألا تكون رحلته الجوية الطويلة قد أتعبته، أعرب بومبيو عن شكره على استضافته، مشيرا قبل ذلك إلى أنه في حالة جيدة الآن، أما التعب فقد يشعر به لاحقا.

وقال بومبيو للصحفيين المرافقين له بعد ركوبه الطائرة المتجهة إلى أنقرة "أكدت في كل اجتماع من هذه الاجتماعات على أهمية أن يقوموا بإجراء تحقيق كامل في اختفاء جمال خاشقجي. وتعهدوا بهذا".

وأضاف "قالوا إنه سيكون تحقيقا مستفيضا وكاملا وشفافا... وأشاروا إلى أنهم يدركون ضرورة أن يجرى هذا في الوقت المناسب وبسرعة حتى يتسنى لهم الإجابة على أسئلة مهمة".

 

انقرة تنتظر تفتيش بيت القنصل

في الاثناء قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو لوكالة الأناضول الرسمية للأنباء إن أنقرة تنتظر اتفاقا مشتركا لتفتيش مقر إقامة القنصل السعودي في اسطنبول فيما يتصل باختفاء الصحفي جمال خاشقجي.

وذكر مصدر تركي أن القنصل العام السعودي محمد العتيبي غادر اسطنبول يوم الثلاثاء متوجها إلى الرياض.

وقالت الشرطة التركية إنه تقرر إلغاء تفتيش مقر إقامة القنصل يوم الاثنين لأن المسؤولين السعوديين لم يتمكنوا من المشاركة.

وقال مسؤولون أتراك إنهم يعتقدون أن خاشقجي قُتل وأن جثته نُقلت وهو ما ينفيه السعوديون بشدة. وكان خاشقجي مقيما في الولايات المتحدة ويكتب عمودا في صحيفة واشنطن بوست وكان منتقدا للحكومة السعودية ويدعو لإصلاحات.

وقال ترامب في تغريدة إن ولي العهد السعودي نفى علمه بما حدث في القنصلية السعودية.

وقال ترامب لوكالة أسوشييتد برس في مقابلة يوم الثلاثاء "أعتقد أن علينا أن نعرف ماذا حدث أولا... ها نحن مجددا أمام: أنت مدان إلى أن تثبت براءتك. لا أحب هذا".

وقال بومبيو للصحفيين "لم يقدموا أي استثناءات فيما يتعلق بالمحاسبة. كانوا واضحين للغاية: إنهم يفهمون أهمية هذه القضية وهم عازمون على الوصول إلى الحقيقة".

وردا على سؤال عما إذا كان خاشقجي حيا أو ميتا، قال بومبيو "لم يتحدثوا بشأن أي حقائق".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك