طهران: عملية الإفراج عن "غريس1" تسير بإيجابية

منشور 14 آب / أغسطس 2019 - 11:03
ناقلة النفط الإيراني "غريس1"
ناقلة النفط الإيراني "غريس1"

قال مدير مكتب الرئيس الإيراني محمود واعظي اليوم الأربعاء، إن عملية الإفراج عن ناقلة النفط الإيراني "غريس1" المحتجزة في جبل طارق تسير بإيجابية.

يأتي ذلك بعد أن نفت سلطات جبل طارق، التابعة لبريطانيا، المعلومات الإيرانية التي تحدثت أمس الثلاثاء عن إفراج قريب عن ناقلة النفط الإيراني التي احتجزتها مطلع يوليو الماضي.

وكانت سلطات جبل طارق مددت فترة احتجاز الناقلة حتى 15 أغسطس.

وذكرت "رويترز" في 19 يوليو الماضي، أن المحكمة العليا في جبل طارق منحت تمديدا لمدة 30 يوما، يسمح للسلطات باستمرار احتجاز الناقلة حتى 15 أغسطس.

وأعلنت حكومة جبل طارق أن قرار احتجاز ناقلة النفط الإيراني "غرايس 1" كان "سياديا، من دون تدخل أي حكومة أخرى، أو طرف ثالث"

وكانت مصادر لدى سلطات جبل طارق قد نفت التقارير الإعلامية الإيرانية عن عزمها الإفراج عن ناقلة النفط الإيراني "غريس 1" مساء الثلاثاء.

وجاء النفي ردا على تقرير أوردته وسائل إعلام إيرانية عن عزم سلطات جبل طارق، الإفراج عن الناقلة المحتجزة مساء الثلاثاء.

وفي وقت سابق  رجحت منظمة الموانئ والملاحة البحرية الإيرانية، أن تفرج بريطانيا عن الناقلة "غريس 1" في القريب العاجل.

وأشارت المنظمة إلى أن بريطانيا أبدت رغبتها بحل مشكلة ناقلة النفط الإيرانية، وتم تبادل الوثائق المطلوبة لأجل ذلك.

وعقب تصريحات المنظمة، قال المتحدث باسم حكومة جبل طارق: إن بلاده تسعى إلى تخفيض التصعيد مع إيران إثر التوتر الناجم عن الاحتجاز القانوني للناقلة "غريس 1".

مواضيع ممكن أن تعجبك