اخراج الطفل ريان من البئر بعد جهود انقاذ دامت خمسة ايام

منشور 05 شباط / فبراير 2022 - 08:34
عاجل.. اخراج الطفل ريان من البئر بعد جهود انقاذ دامت خمسة ايام

نجحت فرق الإنقاذ اخيرا في انتشال الطفل ريان بعدما ظل عالقا في قاع بئر عمقها 32 مترا بالقرب من مدينة شفشاون شمالي المغرب كان سقط فيها منذ ليل الثلاثاء الماضي.

فرق الإنقاذ كانت وصلت إلى ريان (5 سنوات) في وقت سابق السبت، فيما قام فريق مختص باجراء مداخلة طبية له داخل نفق جرى شقه لبلوغ قاع البئر قبل إخراجه على نقالة.

وشق رجال الانقاذ طريقهم من النفق الى سيارة اسعاف جرى تجهيزها مسبقا وسط تهليل مئات الحاضرين من الاهالي والصحفيين الذين تابعوا جهود الانقاذ على مدار الساعة.

وكانت السلطات المغربية قد أحضرت سيارة إسعاف وطائرة مروحية مجهزة للإنعاش، من أجل نقل الطفل إلى المستشفى بسرعة، بمجرد التمكن من إخراجه.

وذكرت مصادر أن ريان أصيب بكسور إثر سقوطه داخل البئر من ارتفاع شاهق.

وشهدت اللحظات الأخيرة من عمل فرق الإنقاذ، تشجيع وتكبيرات من المحيطين الذين كانوا ينتظرون بفارغ الصبر خروج ريان سالمًا وعودته لأسرته.

وتجمع المئات في موقع البئر، دعما لرجال الإنقاذ وترقبا لعملية إخراج الطفل، فيما تطوع آخرون للمشاركة في عملية الحفر، على رأسهم "عمي علي"، الذي قاد جهود حفر النفق الأفقي الموازي للبئر، والذي نال شعبية واسعة بسبب جهوده.

وكان مسؤول اللجنة المشرفة على عملية الإنقاذ، عبد الهادي الثمراني، قد قال في وقت سابق السبت انه "يصعب أن نجزم بأي شيء حول حالة ريان الصحية".

واوضح الثمراني أن الكاميراالمثبتة فوق البئر "تظهره مستلقيا على جانبه ولا نرى سوى ظهره"، لكنه أضاف أن "الأمل كبير جدا" في انتشاله حيا.

وقال إنه "لا يمكن الجزم في ذلك"، مشيرا إلى أن سيارة إسعاف ومروحية طبية جاهزتان لنقله إلى أقرب مستشفى فور إخراجه حيا.

وعملت فرق الإنقاذ على تزويد ريان بالماء والأوكسيجين خلال الأيام الأخيرة، لكنها لم تتأكد من أنه استعملهما.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك