مصر تدعو لوقف إطلاق النار في غزة بدءا من الساعة 11:30 الليلة

منشور 07 آب / أغسطس 2022 - 07:12
ارشيف

دعت مصر مساء الأحد، إلى وقف إطلاق نار شامل ومتبادل في قطاع غزة اعتبارا من الساعة 11:30 من مساء الليلة بتوقيت فلسطين.

وقال بيان لمصدر مصري مسؤول اوردته وكالة الانباء المصرية الرسمية أنه "في إطار حرص مصر على إنهاء حالة التوتر الحالية في قطاع غزة، كثفت مصر اتصالاتها مع كافة الأطراف لاحتواء التصعيد الحالي".

وأضاف: "وفي ضوء تلك الاتصالات تدعو مصر إلى وقف إطلاق النار بشكل شامل ومتبادل اعتبارا من الساعة 23:30 مساءً بتوقيت فلسطين (10:30 مساء بتوقيت القاهرة) 

وعقب دعوة القاهرة الى وقف اطلاق النار، اعلنت حركة الجهاد الإسلامي "بدء وقف إطلاق النار اعتبارا من الساعة 23:30" مؤكدة ترحيبها بالجهود المصرية.

وقالت الحركة في بيان "نؤكد ترحيبنا بالجهود والإعلان المصري، ونعلن وقف إطلاق النار اعتبارا من الساعة 11.30 من مساء هذا اليوم، مع التأكيد على حقنا في الرد على أي عدوان صهيوني".

وفي الجانب المقابل، نقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي وصحيفة "يديعوت أحرونوت" عن مسؤولين إسرائيليين (لم تسمه) تأكيدهم أنه تم التوصل إلى اتفاق حول وقف إطلاق النار، يدخل حيّز التنفيذ الساعة 23:30.
 

شروط حركة الجهاد أخرت الاتفاق

وكانت حركة الجهاد الإسلامي اعلنت في وقت سابق مساء الأحد، أنها توصلت إلى اتفاق هدنة مع إسرائيل بوساطة القاهرة.

وقال رئيس الدائرة السياسية بالحركة محمد الهندي في بيان انه ”تم التوصل إلى صيغة الإعلان المصري لاتفاق التهدئة بما يتضمن التزام مصر بالعمل على الإفراج عن الأسيرين (بسام) السعدي و(خليل) عواودة“.

وكانت إسرائيل اعتقلت السعدي، القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي في مخيم جنين بالضفة الغربية المحتلة، بينما يخضع العواودة رهن الاعتقال الإسرائيلي أيضا.

من جهتها، أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن وقف إطلاق النار بين الجانبين سيبدأ اعتبارا من الساعة 11.30 مساء اليوم بتوقيت القدس.

ووافقت إسرائيل الأحد، على هدنة اقترحتها مصر في غزة بعد ثلاثة أيام من الهجوم على القطاع، حسبما أفاد مصدر مصري.

وكانت هيئة البث العبرية قالت في وقت سابق إن التهدئة المرتقبة بين الحركة وإسرائيل، تأجلت بعد أن كان مقررا الإعلان عنها ودخولها حيز التنفيذ مساء اليوم.

وكانت جهود التهدئة التي كان من المقرر أن يتم الإعلان عنها بداية في الساعة الثامنة مساء، قد تعثرت في ظل رفض سلطات الاحتلال للشروط التي طرحتها حركة "الجهاد الإسلامي"، تم التوافق على إدراج هذه الشروط كـ"التزامات مصرية"، في بيان، من المقرر أن تعلنه القاهرة لاحقا.

وأفادت وزارة الصحة في غزة، اليوم الأحد، بأن حصيلة الشهداء ارتفعت إلى 43 شهيدا بينهم 15 طفلا و4 نساء و311 إصابة بجراح مختلفة منذ بدء العدوان الإسرائيلي على القطاع. يأتي ذلك، فيما أكدت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، استشهاد القائد البارز فيها خالد منصور جراء قصف إسرائيلي في رفح.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك