عامل منجم يفجر نفسه داخل الكونغرس البوليفي ويقتل ضابطي شرطة

منشور 30 آذار / مارس 2004 - 02:00

اعلن التلفزيون الرسمي ان عامل مناجم كان يلف نفسه بحزام من الديناميت، قد فجر نفسه داخل مبنى الكونغرس الثلاثاء، ما ادى الى مقتله وضابطين كبيرين في الشرطة اضافة الى جرح ستة اشخاص اخرين على الاقل. 

وقال سياسيون ورجال شرطة ان عامل المنجم، الغاضب على ما يبدو من عدم تسلمه معاشه التقاعدي، دخل الى مبنى الكونغرس من باب جانبي وفجر نفسه في احد ممراته. 

وتاتي الحادثة فيما يحاول الرئيس كارلوس ميسا تهدئة التوتر في البلاد بعد الثورة الدامية التي قادها المزارعون والعمال وعمال المناجم. 

وقد لقي المئات من الهنود الفقراء مصرعهم في الثورة التي قادت الى اقصاء الرئيس غونزالو سانشيز دي لوزادا. 

وكان ميسا، الذي يمارس عمله في القصر الحكومي في وسط مدينة لاباز التاريخية، قد غادر الموقع قبل نحو 15 دقيقة من الانفجار وذلك من اجل متابعة مباراة في كرة القدم. 

وقال مسؤولون ان رجال الشرطة امضوا اكثر من ساعة في محاولة اقناع عامل المناجم بعدم تفجير نفسه، لكن هذه الجهود لم تفلح على ما اتضح. 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك