عرب يطالبون بمقاطعة محلات المثلية.. من بينها آبل وأديداس!‎

منشور 03 تمّوز / يوليو 2019 - 11:31
مسيرات "الفخر"
مسيرات "الفخر"

دشن عدد من المغردين في عدد من الدول العربية وسم/هاشتاق "#مقاطعة_محلات_المثلية" للدعوة الى مقاطعة ما سمي بـ"المحلات المثلية"، وهي المحلات التي تحمل رمز قوس قزح والتي يعتبر البعض أنها تدعم حقوق المثليين.

ووصلت عدد التغريدات بالوسم الجديد اكثر من 15 ألف تغريده ليصبح واحد من الوسوم الأكثر انتشارًا في المملكة العربية السعودية والكويت خلال الساعات الماضية.

وكان من أبرز المشاركين في الوسم عضو مجلس الأمة الكويتي محمد براك المطير الذي طالب بلاده باتخاذ إجراءات لوقف ما أسماها "المهازل" التي رأى أن بعض المحال التجارية الأجنبية قد تسببت بها بعدما عبرت عن دعمها للمثليين.

وكتب المطير تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين "تويتر" قال فيها: "استخدام بعض المحلات في المجمعات التجارية لشعارات وألوان تمثل والعياذ بالله لتوجهات وجمعيات المثليين أمر لا يمكن السكوت عليه".

وقد ردد مستخدمو "تويتر" في الكويت صدى تغريدة المطير وغيرها من التغريدات المُماثلة من خلال هاشتاغ #مقاطعة محلات المثلية الذي ورد في أكثر من 15 ألف تغريدة.

وكان علم قوس قزح قد رفرف خفاقًا في عدد من دول العالم مؤخرًا حيث جابت الشوارع مسيرات ما يُطلق عليه "الفخر" وشارك فيها أفراد مجتمع الـ LGBT أو ما يُطلق عليه عربيًا مجتمع "الميم" في إشارةٍ للمثليين والمتحولين جنسيًا ومزدوجي الجنس.

وتعبر العديد من المؤسسات والشركات عن تأييدها لحق هذه الفئة في التعبير عن ذاتها ولكن الأمر لا يبدو مرحبًا به في الدول العربية بعد.

ونشر بعض المغردين قوائم لمجموعة من المحلات والعلامات التجارية التي يتوجب مقاطعتها على غرار: ريبوك، كالفن كلاين، نايكي، مايكل كورس، سيفورا، رالف لورين، أوربان دي كاي وغيرها.

وفي خضم دعوات المقاطعة المتواترة، ظهرت على خجل أصوات تطالب باحترام المثليين وخياراتهم في الحياة وأولئك الذين يعبرون عن دعمهم لهم.

فكتب مستخدم يطلق على نفسه Ashoog: مدري متى بيقتنع مجتمعنا بالاختلاف وإذا مو راضي تقبل فئة معينة لا تحاربهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك