عريضة أميركية تطالب بمعاقبة الرئيس الأوكراني

منشور 27 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2013 - 02:13

نشر مسؤولون أميركيون عريضة على الموقع الالكتروني لـ"البيت الأبيض"، تكشف امتعاضهم من قرار القيادة الأوكرانية بـ"تعليق انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي"، وطالبوا بـ"معاقبة" الرئيس الأوكراني فيكتور يانكوفيتش.
وأفادت وكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء بأن "عريضة تدعو إلى فرض عقوبات على الرئيس الأوكراني فيكتور يانكوفيتش ومجلس الوزراء الأوكراني، ظهرت على الموقع الالكتروني للإدارة الأميركية، لأنهما قررا تعليق الانضمام إلى التجارة الأوروبية الحرة، وحرما الأوكرانيين من الحق في التقرّب من الحضارة الغربية".
وأضافت أن العريضة تطالب بـ"حظر دخول يانكوفيتش والوزراء الأوكرانيين وأفراد عائلاتهم إلى أراضي الولايات المتحدة الأميركية، وتجميد أرصدتهم لدى البنوك الأميركية، إذا لم يوقع يانوكوفيتش اتفاق الشراكة الانتسابية مع الاتحاد الأوروبي" في 29 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري.
وقلت الوكالة عن الموقع الالكتروني لوزارة الخارجية الروسية بياناً يتهم الاتحاد الأوروبي بـ"تحريض المعارضة الأوكرانية على الاحتجاج على قرار الحكومة الأوكرانية والقيام بأعمال شغب".
ورأت الخارجية الروسية أن "الاتحاد الأوروبي يحاول إقناع الحكومة الأوكرانية بضرورة توقيع اتفاق الشراكة بأي ثمن"، ويتدخل في شؤون الدولة الأوكرانية، مشيراً إلى أن "الاتفاق المزمع توقيعه لا يحقق فوائد إلا للجانب الأوروبي".
ورحّبت الخارجية الروسية بقرار الحكومة الأوكرانية بـ"تعليق الانتساب إلى الاتحاد الأوروبي"، والتفكير في كيفية تعويض خسائر تترتب على اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي.
يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد أمس، أن "روسيا تقف ضد إسراع أوكرانيا بالانضمام إلى الاتحاد الأوروبي كشريك تجاري"، مشيراً إلى أن فتح الحدود الأوكرانية مع الاتحاد الأوروبي أمام السلع الأوروبية في ظل التجارة الحرة بين أوكرانيا وروسيا "يمكن أن يدمّر قطاعات كاملة للاقتصاد الروسي كصناعة السيارات وصناعة الطائرات والقطاع الزراعي".

مواضيع ممكن أن تعجبك