عضو في "الكونغرس" تتوعد بايدن بمشروع قرار لإقالته

منشور 14 كانون الثّاني / يناير 2021 - 09:52
الرئيس المنتخب جوزيف بايدن
الرئيس المنتخب جوزيف بايدن

توعدت عضو مجلس النواب الأمريكي، مارغوري تيلور غرين، الرئيس المنتخب جوزيف بايدن، بتقديم مشروع قرار إلى الكونغرس في أول يوم عمل له كرئيس للبلاد لإقالته من منصبه.

ونقلت صحيفة "هيل"، عن غرين (تنتمي للحزب الجمهوري ونالت عضوية المجلس عن ولاية جورجيا): "بالنيابة عن الشعب الأمريكي، أود الإعلان أنه يجب علينا التأكد من أن قادتنا يتحملون المسؤولية. لا يمكن أن يكون رئيس للولايات المتحدة مستعدا لإساءة استخدام سلطته الرئاسية، ويمكن رشوته بسهولة من قبل الحكومات الأجنبية ومن جانب شركات الطاقة الصينية والأوكرانية، لذلك سأستخدم في 21 يناير، المواد الخاصة بسحب الثقة، ضد جو بايدن".

ووفقا للصحيفة، لم تحدد غرين بالضبط، الاتهامات التي كانت ستوجهها ضد الرئيس المنتخب لتبرير مبادرتها، لكنها أشارت خلال المقابلة إلى "صلات بايدن الأوكرانية" عندما كان في منصب نائب الرئيس الأمريكي.

وصوت 232 نائبا في مجلس الشيوخ الأمريكي، من بينهم 10 نواب جمهوريين، في وقت متأخر من مساء الأربعاء، لصالح قرار عزل الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، بينما صوت على رفض القرار 197 نائبا.

ووجه مجلس النواب الأمريكي لترامب تهمة التحريض على التمرد، فيما أكد زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ بالكونغرس الأمريكي، ميتش ماكونيل، أن عملية مساءلة رئيس الولايات المتحدة الحالي، دونالد ترامب، لن تكتمل قبل تنصيب خلفه، جو بايدن.

وبعد ساعات من النقاشات الصاخبة، تم التصويت على توجيه القرار الاتهامي إلى ترامب لأنّه حضّ أنصاره الأسبوع الماضي على السير باتجاه الكابيتول و"القتال" لمنع الكونغرس من المصادقة على فوز منافسه جو بايدن في الانتخابات الرئاسية، في دعوة يقول الديموقراطيون إنّها حرّضت جموعاً من أنصار الملياردير الجماهير على اقتحام الكابيتول ونشر الرعب والفوضى والدمار في جنباته، في أعمال شغب أوقعت خمسة قتلى.

وللمرة الأولى في تاريخ الولايات المتحدة يصوت مجلس النواب الأميركي لعزل الرئيس من منصبه مرتين خلال فترة ولايته.

وتطلبت الموافقة على القرار تأييد جميع الأعضاء الديمقراطيين وسبعة أعضاء جمهوريين على الأقلّ قرار "العزل".

واحتد النقاش لساعات بين أعضاء الحزبين في المجلس، بين مؤيد ومعارض لقرار العزل. 

وكان زعيم الجمهوريين في مجلس النواب الأميركي، كيفن ماكارثي، قد أكد، الأربعاء، أن اتهام الرئيس، ترامب، قبل أسبوع من انتهاء ولايته يشكل "خطأ".

مواضيع ممكن أن تعجبك